سينما أمريكا اللاثينية

انطلاق الدورة الرابعة لمهرجان الفيلم اللاتيني بالرباط

عرض 14 إنتاجا سينمائيا بشراكة مع سفارات البلدان الناطقة بالإسبانية

بيت الفن

انطلقت مساء أمس الثلاثاء بالرباط، الدورة الرابعة لمهرجان الفيلم اللاتيني، بعرض الفيلم البنمي “لا فويرزا ديل بالون” (قوة الكرة) لمخرجه ألبريتو سيرا.

وتهدف الدورة، التي تتواصل فعالياتها إلى غاية 20 أبريل الجاري، وينظمها معهد سيربانثيس بالرباط بشراكة مع سفارات البلدان الناطقة بالإسبانية المشاركة، إلى تعريف الجمهور المغربي بسينما وثقافة البلدان الناطقة باللغة الإسبانية، من خلال عرض 14 إنتاجا سينمائيا.

وعبرت سفيرة بنما بالمغرب، غلوريا يونغ، عن ترحيبها بعرض فيلم “لا فويرزا ديل بالون” في افتتاح المهرجان، وهو عبارة عن وثائقي بشخصيات واقعية يحكي المسار الشاق الذي يسلكه الرياضيون البناميون ليصلوا إلى مستوى احترافي والالتحاق بالمنتخب الوطني لكرة القدم.

وأكدت الأهمية التي يكتسيها هذا الفيلم الذي يسلط الضوء على لاعبي كرة القدم البناميين بالنظر إلى تأهل هذا البلد، للمرة الأولى في تاريخه، لكأس العالم 2018 التي ستقام في روسيا.

من جهته، أوضح مدير المهرجان، خافيير غالبان، أن هذه الدورة تشكل فرصة للتعرف على سينما بلدان تتقاسم اللغة نفسها والثقافة نفسها، مشيرا إلى أن الفيلم المغربي “نور في الظلام”، للمخرجة خولة أسباب بن عمر، سيكون بدوره حاضرا في هذه الدورة.

وأشار إلى أنه بالإضافة إلى بلدان أمريكا اللاتينية التي تتوفر على تمثيلية دبلوماسية بالمغرب، فإن هذا المهرجان سيتميز، أيضا، بمشاركة غينيا الاستوائية، البلد الإفريقي الناطق بالإسبانية.

وستشكل الدورة مناسبة للجمهور المغربي لاستكشاف الإنتاجات السينمائية الغنية والمتنوعة، من خلال عرض أفلام من بنما والبيرو وغينيا الاستوائية والأرجنتين وإسبانيا والشيلي وفينزويلا وغواتيمالا والبرازيل وجهورية الدومينيكان والمكسيك والمغرب وكولومبيا والباراغواي.

عن baytte

شاهد أيضاً

المهرجان الوطني للفيلم يكشف عن برنامج دورته الاستثنائية

خلافا للدورات السابقة لجنة تحكيم مغربية صرفة ومشاركة قياسية في المسابقات الرسمية وتكريمات مستحقة بيت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.