لقاءات منتصف ليل مهرجان خريبكة

لقاءات منتصف ليل مهرجان خريبكة تستضيف وليد المسناوي وزينب واكريم

اللقاء الثاني لقاءات منتصف الليل تناول حول موضوع مدارس السينما ودورها في تكوين جيل الشباب من السينمائيين…

بيت الفن

بمبادرة من الجامعة الوطنية للأندية السينمائية بالمغرب، استضاف اللقاء الثاني من لقاءات “منتصف الليل” التي تنعقد ضمن فعاليات المهرجان الدولي للسينما الإفريقية بخريبكة، المخرجين الشابين وليد المسناوي وزينب واكريم، اللذين قدما فيلميهما القصيرين “بلا مفتاح” و”قمر”.

وتمحور اللقاء، الذي جرى تنظيمه يوم الثلاثاء 14 ماي 2024، حول موضوع “مدارس السينما ودورها في تكوين جيل الشباب من السينمائيين”، ونشطه السينفيلي محمد سعيد الزربوح، عضو المكتب المسير للجامعة الوطنية للأندية السينمائية بالمغرب.

واستعرض المخرجان الشابان التجربة السينمائية لكل منهما، بينما قدم محمد حافظي، مكون في المعهد المتخصص في مهن السينما في ورزازات، مداخلة متميزة حول التكوين السينمائي بالمغرب، كما شهد اللقاء تدخلات مهمة لثلة من الحاضرين من بينهم المخرج محمد الشريف الطريبق وحميد اتباتو ومصطفى العلواني ومجيد السداتي وسناء فاضل…

واختتم هذا اللقاء بتقديم وتوقيع نسخ من سلسلة “وجوه من المغرب السينمائي” للناقد السينمائي أحمد سيجلماسي، وهو من إصدارات النادي السينمائي لسيدي عثمان بالدارالبيضاء.

يشار إلى أن فيلم “بدون مفتاح” للمخرج وليد المسناوي حاز عدة جوائز وطنية ودولية منها جائزة لجنة التحكيم وجائزة النقد في الدورة 23 للمهرجان الوطني للفيلم بطنجة، وجوائز أخرى عديدة بمهرجانات دولية.

أما الفيلم الأمازيغي القصير “أيور” (القمر)  للمخرجة زينب واكريم فنال الجائزة الثالثة في مسابقة مدارس السينما (سينيفيل) للأفلام القصيرة التي أقيمت ضمن فعاليات مهرجان كان السينمائي السنة الماضية، وهي الجائزة التي تنافس عليها ما يقرب من ألفي مشروع فني من أنحاء العالم.

عن بيت الفن

شاهد أيضاً

كاس المحبة

نوفل براوي يتنافس على جوائز مهرجان خريبكة للسينما الإفريقية بـ«كاس المحبة»

فيلم يرتكز على سيناريو كتبه يوسف فاضل عن نص أدبي لمحمد الأشعري... رؤية مختلفة لرفاق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Protected by Spam Master