فرنسيون يهاجمون السينما الأمريكية

فرنسيون يهاجمون السينما الأمريكية

المنتج جان لوي ليفي: ما نشاهده في الأفلام الأمريكية ليس فنا بل تجارة مغلفة بشكل سينمائي، فهي ليست سينما حقيقية…

الممثلة كارولين سيلول: السينما الأمريكية مثل طعام الـjunk food شكله شهي لكنه غير مفيد تماما…

بيت الفن

دافعت الممثلة الفرنسية كارولين سيلول، والمنتج جان لوي ليفي عن السينما الفرنسية والأوروبية عموما، ومدى تأثيرها وقيمة ما يقدمونه في أفلامهم، مقابل ما تفعله السينما الأمريكية.

جاء ذلك أثناء ندوة تكريمهما ضمن فعاليات الدورة الـ39 لمهرجان الإسكندرية السينمائي، ردا على سؤال عن سبب عدم قدرة السينما الفرنسية والأوروبية عموما على منافسة السينما الأمريكية التي تجتاح العالم.

وقالت الفنانة الفرنسية كارولين سيلول، إن السينما مثل الطعام، وكل سينما لها مذاق خاص، والسينما الفرنسية والأوروبية لهما مذاقهما، أما السينما الأمريكية فهي مثل طعام الـjunk food، ربما شكله شهي لكنه غير مفيد تماما.

ورفض المنتج جان لوي ليفي، المقارنة بين السينما الفرنسية والأمريكية، مؤكدا أن السينما الأمريكية تغزو العالم ولكن ليس بها متعة، فغالبا ما تتحدث السينما الأمريكية عن العنف، ويكون هدفها ربحي وتحقيق أرقام كبيرة على حساب قيمة وجمال الفن، موضحا أن ما نشاهده في الأفلام الأمريكية ليس فنا بل تجارة مغلفة بشكل سينمائي، فهي ليست سينما حقيقية، عكس السينما الأوروبية فهي حقيقية، ليست قائمة على الذكاء الاصطناعي كما يحدث بالسينما الأمريكية.

وأشار إلى أنه في السينما الحقيقية لابد أن يحدث حالة تفاعل بين صانع الفيلم والمتلقي، ولابد أن يكون هناك إحساس يصل للجمهور، أما السينما الأمريكية تجارية وتستند أكثر على الإيرادات، وتناقش العنف، حتى فيلمها الأخير “أوبنهايمر” فرغم إعجابه به إلا أنه يناقش قضية القنبلة النووية.

ويرى جان لوي ليفي أن المنتج ليس عبارة عن نقود فقط، ولكن يجب أن يبحث عن قصة جيدة، فهو يبحث عن النجاح المادي وأيضًا الإضافة النفسية والاجتماعية للفيلم، فنجاح الفيلم معتمد على فريق العمل كله الممثلين والمنتج والمخرج، والسيناريو هو أساس نجاح العمل، ودعا الجمهور بأننا يجب أن نقاوم السينما دون المستوى فهي مثل الوجبات السريعة الضارة للصحة التي يجب أن نبتعد عنها.

وقال جان لوي ليفي: “أنا لا أنتج إلا الفيلم الذي اقتنع به وباعتباري منتج مستقل غير تابع لمؤسسة ما فهناك ميزانية محددة للعمل، ولكي أفكر بعمل فيلم تاريخي فيجب أن تكون الرقابة سهلة، وفي فرنسا الرقابة ليست سهلة ابدا ولها دور قوي ليست في فرنسا فقط ولكن في أوروبا كلها، هذا بالإضافة إلى تحديد ميزانية العمل”.

عن بيت الفن

شاهد أيضاً

وحيد بوزيد

الموت يخطف الكوميدي الفرنسي – الجزائري وحيد بوزيد بمراكش

تعرض الفنان وحيد بوزيد لجلطة في المخ يوم الأربعاء الماضي أثناء قضاء عطلته في مدينة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Protected by Spam Master