أحداث بلا دلالة

ليا موران تقدم كتابها حول فيلم “أحداث بلا دلالة” للدرقاوي بالرباط

في إطار اللقاءات الأدبية حول السينما، تنظم جمعية اللقاءات المتوسطية للسينما وحقوق الإنسان، بتعاون مع مؤسسة هبة، لقاء-نقاش مع السيدة ليا موران بمناسبة إصدار كتابها إعادة بناء أحداث بلا دلالة، الذي وقع مقدمته المخرج مصطفى الدرقاوي بحضور الأخوين الدرقاوي ومحمد جبريل...

بيت الفن

تنظم جمعية اللقاءات المتوسطية للسينما وحقوق الإنسان، بتعاون مع مؤسسة هبة، يوم  الأربعاء 25 يناير 2023 على الساعة السادسة مساء بمقهى سينما النهضة (Café La Scène) بالرباط، لقاء مع الباحثة ليا موران بمناسبة إصدار كتابها “إعادة بناء أحداث بلا دلالة”، الذي وقع مقدمته المخرج مصطفى الدرقاوي.

وذكرت الجمعية أن اللقاء، الذي سيسيره الناقد السينمائي، أحمد بوغابة، يندرج في إطار اللقاءات الأدبية حول السينما، ويقدم الكتاب الذي قامت به ليا موران حول أول فيلم طويل للمخرج المغربي مصطفى الدرقاوي “أحداث بلا دلالة” (1974).

وانطلاقا من المسارات المتعددة التي فتح آفاقها هذا الفيلم، يعرض “الكتاب-الأرشيف، الكتاب-البحث، والكتاب-السينمائي” مجموعة من الحكايات الصغيرة التي تجسد تأملات قصص برزت في المغرب الثقافي والفني والسياسي لمرحلة السبعينات من القرن المنصرم.

ويتضمن الكتاب نصوص كل من أحمد بوغابة، وندير بوحموش، وطارق الحايك، وعلي الصافي، ومؤسسة “فيلموطيكا دي كاتالونيا” (روسا كاردونا، ماريونا بروزو واستيف ريامباو)، ومحمد جبريل، وطوني مارايني، وليا موران، ومصطفى نيسابوري، وماري بيير-بوتيي، ونور الدين الصايل، ورشا سالتي ومونيكا طالاركزبك.

ويتضمن الكتاب الصادر باللغة الفرنسية عن منشورات زمان Zamân Books، في 220 صفحة، 150ﺻﻮﺭﺓ ﺑﺎﻟﻠﻮﻥ ﺍﻷﺳﻮﺩ ﻭﺍﻷﺑﻴﺾ ﻭﺍﻷﻟﻮﺍﻥ، كما أنه مرفق بقرص فيديو رقمي (DVD) لفيلم “أحداث بلا دلالة” (1974) الذي في أعيد ترميمه مؤخرا وتوزيعه دوليا. وتم عرضه في إطار موعد “خميس السينما وحقوق الإنسان” لشهر ماي 2021.

يشار إلى أن مصطفى الدرقاوي مخرج مغربي، من رواد السينما المغربية المعاصرة. ولد سنة 1944 بوجدة، حصل على شهادة البكالوريا في الفلسفة وتابع دراسته بالمعهد العالي للفن المسرحي بالدار البيضاء قبل أن يلتحق، سنة 1965، بالمدرسة الوطنية العليا للسينما والمسرح في بولونيا التي تخرج منها كمخرج سينمائي.

وأخرج مصطفى الدرقاوي عددا من الأفلام منها على وجه الخصوص “أحداث بلا دلالة” (1974)، “أيام شهرزاد الجميلة” (1982)، “عنوان مؤقت ” (1984)، “الهمس الناعم للريح بعد العاصفة” (1990)، ” قصة أولى” (1992)، “أنا (لعبة) في الماضي” (1994) “أبواب الليل السبعة” (1995)، “أسطورة آدم وحواء” (1995)، “غراميات الحاج المختار الصولدي” (2001)، ” الدار البيضاء باي نايت” (2003)، ”الدار البيضاء داي لايت ” (2004).

أما الباحثة ليا موران، فهي أمينة معارض وباحثة مستقلة، ومديرة ومساهمة في تأسيس “l’Atelier de l’Observatoire” (الفن والبحث) بالدار البيضاء. وتتناول أبحاثها أساسا موضوع الأرشيف، والتاريخ والموروث السينمائي بهدف التعريف بأهم المستجدات الفنية غير المعروفة وتقفي آثار التأريخ الغائب، المختفي والمنسي.

ويجمع عمل موران بين الإبداع المعاصر والحفظ والبحث في مجال تاريخ السينما، حيث تقوم في هذا السياق، بقيادة مشاريع متعددة التخصصات تجمع بين فنانين وممارسين متخصصين.

عن بيت الفن

شاهد أيضاً

رحيل الممثل الكوميدي المغربي البشير السكيرج بأمريكا

وضع فيروس “كورونا” حدا لحياة الممثل الكوميدي المغربي البشير السكيرج، الذي انتقل إلى ذمة الله عن سن تناهز 81 سنة...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *