استديوهات CLA بورزازات

ريدلي سكوت يبدأ تصوير “غلادياتور 2” بورزازات

الجزء الجديد سيركز على الطفل الذي كان معجبا بالقائد ماكسيموس، ويتعلق الأمر بـ لوسيوس نجل لوسيلا شقيقة كومودوس الحاكم الروماني الذي قتل ماكسيموس في نهاية الجزء الأول…

بيت الفن

من المنتظر أن تنطلق يوم الاثنين ثامن يناير 2023 عملية تهيئة استديوهات CLA بورزازات لتصوير الجزء الثاني من فيلم “غلادياتور”.

ويأتي ذلك بعد اتفاق بين الشركة المكلفة بإنتاج الفيلم بالمغرب  Dune Films مع استديوهات CLA بورزازات يقضي باستخدام مواقع التصوير التي شهدت تصوير الجزء الأول قبل أزيد من 20 سنة.

وأعلن المخرج العالمي ريدلي سكوت أنه سيقف مجددا خلف الكاميرا لتصوير الجزء الثاني من فيلم “غلادياتور” الذي حصد متابعة عالية ونجاحا أسطوريا حول العالم، وحصد أكثر من 400 مليون دولار وتم ترشيحه لـ11 جائزة أوسكار، حقق منها خمسا عام 2001.

وقال المنتجان والتر باركس ولوري ماكدونالد إن متابعة صناعة الجزء الثاني من الفيلم الناجح الذي عرض في عام 2000، تم الإعلان عنه قبل 4 سنوات، وكشفا عن تفاصيل مثيرة للنص الذي كتبه بيتر كريغ.

وأوضحا أن الجزء الجديد سيركز على الطفل الذي كان معجبا بالقائد “ماكسيموس”، ويتعلق الأمر بـ”لوسيوس” نجل “لوسيلا”، التي أدت دورها الممثلة كوني نيلسون، وهي شقيقة “كومودوس” الحاكم الروماني الذي قتل “ماكسيموس” في نهاية الجزء الأول.

وأضافا أن الفيلم سيعرض أحداثا بعد 30 عاما على القصة الأولى، ولن تعد وفاة شخصية راسل كرو في نهاية الفيلم الأول عائقا للأحداث فسيكون هناك شعور بوجود “ماكسيموس” لأنه شخصية ملهمة لـ”لوسيوس”.

يذكر أن أحداث الجزء الأول تدور في عام 180 بعد الميلاد في عصر الإمبراطورية الرومانية، حول القيصر ماركوس أوريليوس الذي حاول تسليم سلطاته إلى قائد الجيوش ماكسيموس، الذي جسد دوره النجم راسل كرو، إلا أن ابنه كومودوس يقتله قبل أن ينفذ مهمته ويصبح الابن قيصر روما خلفا لأبيه، كما يحاول كومودوس قتل ماكسيموس إلا أنه هذا الأخير يهرب فينتقم منه، وتصبح الأحداث داخل حلبة التصارع الذي يجد كومودوس من خلالها الوسيلة المناسبة للنيل من ماسيكوس الذي أصبح مصارعا يشهد له الشعب.

وقالت نجمة الفيلم الأصلي من “غلادياتور” كوني نيلسون لمجلة “إنترتيمنت ويكلي”، إن الأحداث الجديدة ستدور حول لوسيوس ابن لوسيلا، الذي لعبه سبنسر تريت كلارك في الجزء الأول.

وتحدثت عن كيف قاتل سكوت قبل 20 عاما لجعل لوسيلا شخصية تقدمية ومهمة في الفيلم، مضيفة: “لقد كان أحد الأشياء التي جعلتني أشعر بالامتنان الشديد لأن أكون جزءا من الفيلم بأكمله حقا، كان ريدلي عازما على جعل هذه الشخصية متساوية مع هؤلاء الرجال إن لم يكن أكثر من المساواة”.

وأوضحت “أعتقد أنه سمعني بصوت عال وواضح عندما اشتكيت في اجتماعنا الأول من الطريقة التي تعامل بها هوليوود النساء، وأعتقد أنه كان عازما للغاية على جعل هذه الشخصية ذكية للغاية وهذا ما جعلني فخورة جدا بلعب تلك الشخصية”.

عن بيت الفن

شاهد أيضاً

الخيول المغربية المدربة تستعد للعودة إلى مواقع تصوير الأفلام

رغم التوقف الطويل بسبب الجائحة، يواصل مروض الخيول الفرنسي جويل بروست إعداد أحصنته لاستئناف تصوير أفلام أجنبية...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *