مهرجان كان السينمائي

مهرجان كان السينمائي يتحدى كورونا

بيت الفن

أعلن مهرجان كان السينمائي أنه لا توجد أي نية لإلغاء فعاليات مهرجان كان، الذي يقام شهر مايو المقبل، رَغم تأجيل بعض فعالياته، وإلغاء مهرجان “ميب تي في” في فرنسا، خوفا من فيروس كورونا الجديد.

ونقل موقع “ديدلاين” الأمريكي من بيان رسمي لإدارة المهرجان، قولها: “نتفهم تماما مخاوفكم من فيروس كورونا، إلا أنه لا توجد نية لإلغاء المهرجان، إذ يعمل مدير المهرجان تييري فريمو وبقية إدارة المهرجان على تنظيم فعاليات الحدث بالفعل”.

وعبر بعض المحللين السينمائيين عن اطمئنانهم لقرار إدارة كان في الوقت الراهن، نظرا لوقت كافٍ من الآن وحتى موعد إقامة فعاليات المهرجان 12 مايو المقبل، وأوضحوا أنه في حالة إلغاء المهرجان سوف يأتي القرار من سلطة أعلى أو جهة حكومية وليست من جهة المهرجان ذاته.

وقامت الحكومة الفرنسية، الأسبوع الماضي، بحظر اجتماع أكثر من 5000 شخص في موقع واحد بشكل مؤقت، إثر تفشي فيروس كورونا عالميا، وقد تم تمديد الحظر حتى 31 مايو المقبل، وهو ما أجج الشكوك حول احتمالية إلغاء مهرجان كان السينمائي لهذا العام.

وجاء رد إدارة المهرجان على هذا القرار، بأنه جرت العادة على عدم اجتماع أكثر من 5000 شخص في موقع واحد خلال حضور فعاليات المهرجان على أي حال، ورغم أن عدد الحضور يتجاوز أكثر من 200 ألف شخص سنويا فإنه يتم توزيعهم على فعاليات المهرجان المختلفة.

وظهرت أول حالة فيروس كورونا في فرنسا الأسبوع الماضي، ويبلغ عدد المصابين حاليا أكثر من 615 حالة.

عن بيت الفن

شاهد أيضاً

“مجنون فرح” فيلم تونسي يفوز بجائزة “فالوا الماسية” لـ”أنغوليم”

توج الفيلم التونسي "مجنون فرح" للمخرجة ليلى بوزيد، بجائزة "فالوا الماسية" بمهرجان "أنغوليم" للفيلم الفرنكوفوني...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *