سيدة الجنة

المغرب يمنع عرض فيلم “سيدة الجنة” لأسباب دينية

أعلن المركز السينمائي المغربي عن رفضه منح تأشيرة العرض التجاري أو الثقافي للشريط السينمائي البريطاني “سيدة الجنة” The Lady of Heaven، بكامل التراب الوطني، لتضمنه تجاوزات وتعاليم دينية خاطئة، تتعارض مع ثوابت المملكة المغربية ومقدساتها.

وأوضح بلاغ للمركز السينمائي أنه “بناء على استنكار المجلس العلمي الأعلى لما ورد في الشريط السينمائي “سيدة الجنة” لمخرجه إيلي كينغ وكاتبه الكويتي ياسر الحبيب.

وبما أن الشريط  يتعارض مع ثوابت المملكة المغربية المحددة في دستورها، فقد قررت مصالح المركز السينمائي المغربي عدم منح التأشيرة لهذا الفيلم ومنع عرضه التجاري أو الثقافي بالتراب الوطني”.

وأضافت إدارة المركز أن المصالح المختصة بالمملكة “دأبت على الترخيص للأعمال السينمائية والسمعية البصرية الأجنبية، سواء منها المصورة داخل التراب الوطني أو بالخارج، قصد استيرادها من بلد الإنتاج وتوزيعها على القاعات السينمائية داخل التراب الوطني، في إطار احترام تام للنصوص التشريعية والتنظيمية المؤطرة للقطاع السينمائي ببلادنا، ما لم تتعارض مع ثوابت المملكة المغربية ومقدساتها”.

وأثار فيلم “سيدة الجنة”The Lady Of Heaven الجدل منذ الإعلان عنه في عام 2020، بسبب قصة الفيلم التي تدور حول السيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها ابنة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام، وبالتالي أدى ذلك إلى تأجيل طرح العمل أكثر من مرة بسبب الاحتجاجات والرفض الذي يلاقيه العمل منذ الإعلان عنه.

وأثار طرحه، أخيرا، في دور العرض البريطانية، الجدل من جديد، حيث جمع مسلمو في بريطانيا أكثر من 120 ألف توقيع لوقف عرضه لأسباب عديدة أثارت غضب المسلمين حول العالم.

ومن هذه الأسباب تجسيد الرسول الكريم وابنته فاطمة الزهراء رضي الله عنها، ومجموعة من الصحابة، كما يحتوى الفيلم على الكثير من التجاوزات والمغالطات المنافية للتعاليم الدينية السمحة.

بيت الفن

عن baytte

شاهد أيضاً

الشركة المغربية للأعمال والتحف الفنية

مزاد بالدار البيضاء لأعمال نادرة لفنانين مغاربة كبار

من بينهم المليحي..الشعبية طلال.. بلكاهية..الغرباوي.. الشرقاوي والقاسمي بيت الفن احتضنت مدينة الدار البيضاء، اليوم الأربعاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.