محسن البصري

محسن البصري يشارك في ملتقى القاهرة السينمائي بمشروع “بيلا”

مشروع فيلم بيلا ينافس في مسابقة المشاريع الروائية الطويلة ضمن مرحلة التطوير التي تضم 6 مشاريع روائية من المغرب والسعودية والسودان وتونس بالإضافة إلى مشروعين من مصر

بيت الفن

يشارك مشروع فيلم “بيلا” للمخرج المغربي محسن البصري، ضمن قائمة المشاريع المختارة في النسخة التاسعة من ملتقى القاهرة السينمائي، الذي يعقد ضمن أيام القاهرة لصناعة السينما، المقررة إقامتها خلال فعاليات الدورة الـ44 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، في الفترة من 13 إلى 22 نونبر المقبل.

وقالت إدارة مهرجان القاهرة السينمائي، إن مشروع فيلم “بيلا” ينافس في مسابقة المشاريع الروائية الطويلة ضمن “مرحلة التطوير”، التي تضم 6 مشاريع روائية من المغرب والسعودية والسودان وتونس، بالإضافة إلى مشروعين من مصر.

ويعد “بيلا” رابع فيلم روائي طويل للمخرج المغربي، محسن البصري، الذي يقيم في سويسرا بعد 3 أفلام روائية طويلة هي “المغضوب عليهم”، الذي سبق له الفوز بالجائزة الكبرى لمهرجان القاهرة السينمائي (مسابقة الفيلم العربي)، ثم فيلم “طفح الكيل” الذي سبق له تمثيل المغرب في المسابقة الرسمية لمهرجان مراكش الدولي للفيلم، وفيلم “لعزيزة” الذي يعرض حاليا بالقاعات السينمائية المغربية.

وتتضمن قائمة المشاريع التي تم اختيارها للمشاركة في النسخة التاسعة للملتقى 15 مشروعا روائيا ووثائقيا في مرحلتي التطوير وما بعد الإنتاج، من مختلف الدول العربية، حيث تشارك 5 مشاريع من مصر، و2 من تونس، ومشروع واحد من كل من الأردن، اليمن، لبنان، الجزائر، المغرب، السودان، فلسطين، والسعودية.

وينافس في مسابقة المشاريع الروائية الطويلة 8 مشاريع من بينها مشروعان ضمن مرحلة ما بعد الإنتاج وهي “إن شاء الله ولد” من الأردن، للمخرج أمجد الرشيد، و”الطريق الأحمر” من تونس للمخرج لطفى عاشور، إلى جانب 6 مشاريع أخرى في مرحلة التطوير، وهي “الكلب في بيته أسد” من مصر للمخرج أحمد الغنيمي، “في تلات أيام” من مصر للمخرج تامر عشري، و”ملكة القطن” من السودان للمخرجة سوزانا ميرغني، و”مواسم جنات” من تونس للمخرج مهدى هميلي، و”عزيز هالة” من المملكة العربية السعودية لجواهر العامري، و”بيلا” من المغرب لمحسن البصري.

فيما تشارك ضمن مسابقة المشاريع الوثائقية 7 مشاريع، منها 3 ضمن مرحلة ما بعد الإنتاج وهي “يلا نلعب عسكرة” من اليمن للمخرجين مريم الذوبان ومحمد الجابري، و”الرجل الأخير” من مصر لمحمد صلاح، و”المعلقون” من لبنان للمخرجة ميريام الحاج، وتشارك ضمن مرحلة التطوير 4 مشاريع هي “هش” من مصر لسالي أبو باشا، و”أبى الفلاح” من الجزائر للمخرج الخير زيداني، و”البحث عن وودى” من مصر لسارة الشاذلي، و”سرقة النار” من فلسطين لعامر شوملي.

وأعرب المخرج أمير رمسيس، مدير مهرجان القاهرة السينمائي، عن فخره بالدور الرائد الذي يلعبه ملتقى القاهرة لدعم السينما العربية، مؤكدا أن تكرار دعم المؤسسات السينمائية للملتقى وانضمام شركاء داعمين جدد، هو أمر أسعده كثيرا خاصة وأن ذلك يعكس ثقتهم الكبيرة فى اختيارات الملتقى لأفضل وأهم الأفلام في المنطقة.

فيما صرحت لينده بالخيرية، مديرة ملتقى القاهرة السينمائي في نسخته التاسعة هذا العام، قائلة: “تحرص منصة ملتقى القاهرة السينمائي في المهرجان على تعزيز العلاقة بين السينما العربية بالمشهد الدولي للصناعة السينمائية، وذلك من خلال اختيارها للعديد من مشروعات أفلام واعدة من 10 دول عربية مختلفة ترصد قصص تعكس الأوضاع الراهنة داخل كل من هذه البلاد”.

عن بيت الفن

شاهد أيضاً

حسن بنجلون

حسن بن جلون: تفاعل الجمهور مع الفيلم يعني وصول الرسالة

أعرب المخرج حسن بنجلون عن سعادته بمشاركة فيلمه جلال الدين في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *