ريشي كابور

رحيل عملاق السينما الهندية ريشي كابور

بيت الفن

لم يمر يوم واحد على رحيل النجم الهندي عرفان خان، حتى استيقظت بوليوود صباح اليوم  الخميس 30 أبريل 2020 على خبر وفاة أحد أكثر الممثلين المحبوبين في الهند ريشي كابور، بمستشفى بمدينة مومباي عن عمر يناهز عمر 67 عاما.

وكان ريشي قد أصيب بمرض السرطان، وأمضى معظم فترات العام الماضي في نيويورك لتلقى العلاج.

وقالت أسرة كابور في بيان لها إن ريشي كان “مرحا حتى النهاية..العائلة والأصدقاء والطعام والأفلام ظلوا محط اهتمامه، وكل من قابله خلال هذه الفترة اندهش من كيفية مواجهة المرض بهذه الطريقة”.

وأضاف البيان “في هذه الساعة من الخسارة الشخصية، ندرك أن العالم يمر بوقت صعب للغاية ومضطرب، فهناك قيود عديدة حول الحركة والتجمع في الأماكن العامة، لذا نود أن نطلب من جميع معجبيه ومهنئه وأصدقاء العائلة أن يحترموا القوانين المعمول بها”.

ويعد ريشي من أشهر نجوم السينما الهندية، وأول ظهور سينمائي لكابور كان وهو طفل في فيلم والده “Mera Naam Joker” إنتاج عام 1970، ثم ظهر في فيلمه الأول “Bobby” إنتاج عام 1973 كممثل رومانسي ومن إخراج والده أيضا، وأخرج أول أفلامه عام 1999 وحمل عنوان “Aa Ab Laut Chalen”.

وتألق كابور جنبا إلى جنب في البطولة المشتركة مع أميتاب باتشان، ومن أهم أفلامه “عمار أكبر أنطوني” و”كولي” و”Agneepath” و”Do Dooni Chaar” و”Mulk” و”Love Aaaj Kal”.

الظهور الأخير لكابور في فيلم “الجسد”، وهو طبعة جديدة من الفيلم الإسباني لأوريول باولو لعام 2012 الذي يحمل الاسم نفسه.

وكتب صديقه الممثل الشهير أميتاب باتشان تغريدة قال فيها “ريشي كابور ذهب، لقد توفى، أنا محطم”.

عن بيت الفن

شاهد أيضاً

آيشواريا راي تهزم كورونا وتعود لمنزلها مع ابنتها

عادت الممثلة الهندية آيشواريا راي وابنتها (8 أعوام) لمنزلهما بعدما غادرا مستشفى مومباي، حيث تلقيا العلاج...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Protected by Spam Master