طفيلي

“طفيلي” يمنح السينما الكورية 4 جوائز أوسكار من بينها أفضل فيلم

بيت الفن
دخل فيلم الكوميديا السوداء الكوري الجنوبي “طفيلي” (باراسايت) التاريخ بحصوله على أوسكار أفضل فيلم بحفل توزيع الجوائز العالمي، مما جعله أول فيلم ناطق بلغة أجنبية يحصد هذه الجائزة طوال سنوات الأوسكار الـ92.
ونال الفيلم جوائز أخرى منها أفضل سيناريو أصلي، وأفضل فيلم أجنبي، ليستكمل بعدها مخرج الفيلم “بونج جون هو” سلسلة النجاحات ويحصد جائزة أفضل مخرج عن الفيلم نفسه.
ويحكي الفيلم الذي انتهى تصويره في 19 شتبر 2018 بعد أن استمر لـ77 يوما، قصة عائلة مكونة من زوجين وولدين يعيشون في شقة قديمة تحت الأرض مليئة بالحشرات والقوارض، وجميعهم عاطلون عن العمل.
وتتغير حياتهم فجأة عندما يحصل الابن على عمل كمدرس لغة إنجليزية لفتاة في عائلة ثرية تقطن في منزل فاره مع حديقة وباحات فسيحة وديكور مميز.
ويتناول الفيلم الصراع الطبقي بأسلوب مشوق في إطار من الكوميديا السوداء، حيث تستطيع الأسرة الفقيرة التسلل إلى حياة الأسرة الثرية وكسب ثقتها.
و”بونج جون هو” هو مخرج أفلام، وكاتب سيناريو، وسياسي ولد في كوريا الجنوبية في 14 شتنبر عام 1969 وشارك في كتابة وإخراج أول أفلامه “الكلاب التي لا تنبح لا تعض” عام 2000، وهو أيضا ينتمي لفئة الكوميديا السوداء اللاذعة.
ومن أهم أفلام بونج جون أيضا بفيلم “مذكرات جريمة قتل” عام 2003، وهو فيلم تشويق ذو نبرة نقدية ساخرة يستند إلى قصة قاتل كوري جنوبي كبير، وفاز عنه بجائزة الجرس الكبير الكورية الجنوبية في فئتي أفضل فيلم وأفضل مخرج وحقق مبيعات مذهلة في شباك التذاكر في كوريا الجنوبية.
وكانت آخر الجوائز التي حصدها “بونج جون هو”، جائزة السعفة الذهبية بمهرجان كان السينمائي الدولي في دورته الـ72 عام 2019 عن فيلم “الطفيلي” (Parasite) ليصل بعدها للأوسكار ويفوز بـ4 جوائز متحديا الاعتقاد السائد بأن أكاديمية فنون السينما وعلومها المانحة للأوسكار ستتجاهل فيلما آسيويا مترجما.

عن بيت الفن

شاهد أيضاً

ترشيح كريستين ستيوارت لأول مرة لجائزة الأوسكار

تم ترشيح الممثلة كريستين ستيوارت لنيل جائزة الأوسكار لأول مرة في مسيرتها الفنية عن فيلم "سبنسر"، الذي تجسد فيه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *