المركز السينمائي المغربي

المركز السينمائي المغربي يحسم أمر تأشيرة الأفلام

بيت الفن

بعد الجدل الذي خلفه قرار المجلس الإداري للمركز السينمائي المغربي القاضي بفرض 150 درهما مقابل الحصول على التأشيرة الثقافية لعرض أي فيلم (طويل أو قصير) بالمهرجانات السينمائية الوطنية، أصدرت إدارة المركز السينمائي المغربي بيانا توضيحيا أفاد من خلاله بأن التأشيرة تمنح للفيلم مرة واحدة بصفة نهائية قبل عرضه الأول بالمغرب، مشيرا بأن العروض الأخرى تستعمل التأشيرة ذاتها من دون دفع أي رسوم إضافية.

وعبرت إدارة المركز السينمائي المغربي عن أسفها بكون بعض الجهات التي لها “أجندة معينة قد استغلت سلبيا وعن طواعية وبنية مبيتة هذا القرار”.

وأورد البلاغ المنشور بالموقع الإليكتروني للمركز السينمائي المغربي أنه “على إثر نشر قرار مجلس إدارة المركز السينمائي المغربي المنعقد في 27 دجنبر 2019 والمتعلق بتحديد مبلغ 150 درهم كفاتورة للحصول على تأشيرة الاستغلال الثقافي للأفلام، فإن المركز السينمائي المغربي يذكر أن التأشيرة تمنح للفيلم مرة واحدة بصفة نهائية قبل عرضه الأول بالمغرب من طرف لجنة مشاهدة الأفلام، وبالتالي فإن كل فيلم لا يخضع لفاتورة 150 درهم إلا في عرضه الأول بالمغرب، والعروض التي تتبع فيما بعد تستعمل نفس رقم التأشيرة دون أي أداء آخر، فلا وجود إذن للتفسير الذي تم إعطاؤه لهذا القرار”.

عن بيت الفن

شاهد أيضاً

ملاحظات أولية حول نتائج دعم المهرجانات السينمائية

هناك مهرجانات احتفظت بنفس المبلغ، وأخرى استفادت من زيادة وصلت إلى 50 مليون سنتيم، ومهرجانات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Protected by Spam Master