مسرحية شابكة

3 مسرحيات مغربية تتنافس على جائزة مهرجان المسرح العربي

المسرح المغربي يتطلع إلى التتويج للمرة الثالثة على التوالي بأهم جائزة عربية

سعاد العطار

تمكنت 3 عروض مسرحية مغربية من أصل 16 من حجز مكان لها ضمن المسابقة الرسمية للدورة الحادية عشرة من مهرجان المسرح العربي، الذي تنظمه الهيئة العربية للمسرح خلال الفترة من 10 إلى 16 يناير المقبل بالقاهرة.

وأفادت الهيئة العربية للمسرح أن المغرب سيشارك في المهرجان بـ3 عروض ويتعلق الأمر بـ “شابكة” لمسرح “أوركيد” تأليف عبد الكريم برشيد وإخراج أمين ناسور، و”عبث” لمسرح “بصمات الفن” تأليف وإخراج إبراهيم رويبعة، و”صباح ومسا” لفرقة “دوز تمسرح” تأليف غنام غنام وإخراج عبد الجبار خمران.

وكانت الهيئة العربية للمسرح فتحت باب الترشح منذ ماي 2018، وأغلقت باب الترشح يوم 24 نوفمبر 2018، لتنطلق عملية اختيار العروض على مبدأ الجودة، مع إعطاء الأفضلية للعروض الجيدة، التي لامست تيمة عمل الهيئة العربية للمسرح في عام 2018 وهي “الاشتباك مع الموروث الثقافي لإنتاج معرفة إبداعية جديدة ومتجددة”، كما راعت الاختيارات شروط السلامة العامة التي باتت مهمة ومقدرة في أنظمة المسارح العالمية، والتي صارت محط انتباه واهتمام الجهات المعنية بالمسرح في الدولة المضيفة جمهورية مصر العربية.

وعملت لجنة المشاهدة والاختيار على دراسة 148 ملفا مسرحيا، بعد استبعاد الملفات التي خالفت الشروط المعلنة في استمارة التقديم، وتلك التي لم تستكمل ملفاتها، وتصدرت مصر المشاركات العربية بـ 27 مسرحية، تلتها تونس بـ 21 مسرحية، ثم المغرب بـ 16 مسرحية، مقابل 12 مسرحية من الأردن، 11 من سوريا، و10 لكل من العراق والجزائر، و9 من لبنان، و6 من البحرين، و5 من فلسطين، و 3 مسرحيات لكل من السودان، الكويت، الإمارات، عُمان، والسعودية، 2 من ليبيا، بينما استقبلت الهيئة مسرحية واحدة لكل من موريتانيا، ألمانيا، والنمسا، وفرنسا.

وخلصت اللجنة إلى اختيار المسرحيات الـ3 المذكورة أعلاه من المغرب، و4 من مصر هي “الحادثة” لمسرح الغد تأليف لينين الرملي وإخراج عمرو حسان، و”المعجنة” للمسرح القومي تأليف سامح مهران وإخراج أحمد رجب، و”مسافر ليل” لمسرح الهناجر تأليف صلاح عبد الصبور وإخراج محمود صدقي، و”الطوق والإسورة” لمسرح الطليعة الحديث تأليف يحيى الطاهر وإخراج ناصر عبد المنعم.

كما اختارت اللجنة 4 مسرحيات من الأردن هي “جنونستان الرحالة” تأليف وإخراج حكيم حرب، و”سلالم يعقوب” لفرقة كوارتز الدولية للإعلام تأليف وإخراج الحاكم مسعود، و”النافذة” للمسرح الحديث تأليف مجد حميد وإخراج مجد القصص، و”نساء بلا ملامح” لمسرح الحر تأليف عبد الأمير الشمخي وإخراج إياد شطناوي.

واختارت أيضا عرضين من تونس هما “قمرة 14″ لمسرح الناس بوكثير دومة، وإخراج دليلة مفتاحي، و”ذاكرة قصيرة” لمسرح البيت تأليف وحيد العجمي وإخراج حيد العجمي. وعرضين من الإمارات العربية المتحدة هما “ليلك ضحى” للمسرح الحديث تأليف وإخراج غنام غنام، و”المجنون” لمسرح الشارقة الوطني إعداد قاسم محمد وإخراج محمد العامري. كما اختارت عرضا واحدا لكل من العراق والكويت وهما “تقاسيم على الحياة” لمنتدى المسرح التجريبي إعداد جواد الأسدي، و”الرحمة” للمسرح الكويتي تأليف عبد الأمير الشمخي وإخراج فيصل العبيد.

ووجه الأمين العام للهيئة العربية للمسرح، شكره وتحيته لكافة الفرق التي أرسلت استماراتها وملفاتها للمشاركة، مؤكدا أن تقرير اللجنة أشار إلى وجود العديد من العروض، التي تستحق الالتفات، كما أشاد بما وصفته اللجنة بجرأة العروض فنيا وفكريا لناحية الاشتباك مع الواقع وتجلياته، والانفتاح على مختلف الأساليب الراسخة والحديثة في آن معا، ما أعطى تنوعا وثراء للاختيارات التي تمت، كما حيا لجنة الاختيار، مؤكدا أن اللجنة عملت دون إملاءات وبحرية تامة، وأن الأمانة العامة للهيئة كعادتها تتبنى قرارات اللجنة احتراما وتقديرا منها لجهدها ورؤيتها.

كما تمنى الأمين العام للمسرحيين المشاركين في هذه الدورة التوفيق وتقديم ما يليق بمسيرة المسرح العربي وتطلعات مسرحييه، وكل ما يرسم صورة إيجابية حول هذا المسرح.

عن بيت الفن

شاهد أيضاً

مهرجان المسرح العربي

4 عروض مغربية تتطلع لجائزة الدورة الـ13 لمهرجان المسرح العربي

تتضمن عروض المسار الثاني 12 مسرحية 4 منها من المغرب هي بريندا لفرقة ذاكرة القدماء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *