ليلى الشافعي

اتحاد كتاب المغرب يتبرأ من ليلى الشافعي

بيت الفن

تبرأ اتحاد كتاب المغرب من ليلى الشافعي بتجميد عضويتها إثر تصريحاتها ضد ممارسات الاتحاد التي اعتبرتها غير مهنية وشابتها العديد من الإخلالات، وأكد بيان الاتحاد أن ليلى الشافعي عضو المكتب التنفيذي للاتحاد، حررت مقالها بنية مبيتة، بغية المس بمصداقية منظمتنا والتنكر لها ولرصيدها التاريخي وتحقير مكاسبها ومنجزاتها، فضلا عن الإساءة إلى مسؤولي الاتحاد وأعضائه.

وخلف مقال الكاتبة ليلى الشافي حول “الفضائح المالية والجنسية” ردود فعل متبانية لدى أعضاء مكتب اتحاد كتاب المغرب وفي صفوف المهتمين، حيث انقسم الكتاب المغاربة بين منوه  ومنتقد للخرجة الإعلامية للشافعي.

وجاء في تدوينة للفنان والقاص المغربي محمد الشوبي في الموضوع “ما فعلته ليس من قبيل الإصلاح إنما هو من قبيل تصفية الحسابات، ولا يجدر بك كمثقفة وكاتبة وعضوة في منظمة مغربية عريقة أن تنشري غسيلا داخليا على سطح هذا الوطن، الذي تهزه الفضائح الجنسية أكثر مما يهزه الاستبداد وفقدان الكرامة والحق في العيش الكريم، كان أولى بك أن تدعي المثقفين والكتاب إلى الوقوف على ما اقترفوا لا أن تنزلي للشارع لتصيحي أمام المتربصين بالمثقف والكاتب وتهزي رمزية الفعل الثقافي أمام الأجيال التي مازالت تثق في الفعل الثقافي ورموزه ، أنا لا أخالفك الرأي في فضح الممارسات المعيبة لمسؤولي الإتحاد، ولكن ليس للعموم، خصوصا الذين يدقون مسامير في نعش المثقف والثقافة عموما دمت صديقة مثقفة”.

ومن جهته، كتب الصحافي المغربي عبد العزيز العبدي تدوينة على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك “المقال الذي نشرته ليلى الشافعي، عضوة المكتب التنفيذي لاتحاد كتاب المغرب ضد عبدالرحيم العلام، رئيس الاتحاد، يتضمن حوالي 9800 كلمة، وهو عدد كاف ليؤهل أقصوصة إلى جنس الرواية…الفساد والتحرش والارتشاء والخيانات هي أشياء عادية في العملية الإبداعية التي يحويها اتحاد كتاب المغرب”.

وأكد عبدالرحيم العلام أنه من حق أي كان أن ينتقد الاتحاد ورئيسه ومكتبه وعمله، وهذا واجب على كل من له غيرة على هذه المنظمة العتيدة، فضلا عن كونه أمرا مألوفا على مدى تاريخ المنظمة منذ تأسيسها، واستدرك قائلا “أن يصل الأمر إلى التشهير بأعراض الناس والقذف والشتم، فهذا أمر مرفوض من أي كان وغير مسموح به قانونيا”.

ومن المقرر أن يعقد اتحاد كتاب المغرب مؤتمره التاسع عشر في مدينة طنجة، ما بين 24 و26 نونبر المقبل، تحت شعار “اتحاد كتاب المغرب: نحو أفق تنظيمي وثقافي جديد”.

عن baytte

شاهد أيضاً

إحسان حاضر

تتويج إحسان حاضر بلقب بطلة المغرب لتحدي القراءة العربي

تمثل المغرب في التصفيات العربية النهائية المزمع تنظيمها خلال شهر أكتوبر 2022 بيت الفن توج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.