ملتقى الشارقة للتكريم الثقافي يحتفي بأربعة كتاب مغاربة بالدار البيضاء

الروائي مبارك ربيع..الكاتبة خناتة بنونة..الناقد سعيد بنكراد والشاعرة أمينة المريني…

بيت الفن

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، شهدت مدينة الدارالبيضاء مساء يوم الجمعة 24 ماي 2024 تكريم 4 أدباء مغاربة في حفل جرى تنظيمه في إطار النسخة الثامنة عشرة من ملتقى الشارقة للتكريم الثقافي، ويتعلق الأمر بالكاتب والروائي مبارك ربيع والكاتبة والروائية خناتة بنونة والناقد المترجم سعيد بنكراد والشاعرة أمينة المريني.

تميز الحفل الثقافي والفني، الذي احتضنه المركب الثقافي سيدي بليوط بالدار البيضاء، وحضرته شخصيات من عالم الثقافة والفن، وقدمه نسق فقراته مدير دار الشعر بتطوان الشاعر والإعلامي مخلص الصغير، بتسلم المحتفى بهم شهادات التكريم الثقافي، التي يمنحها سمو حاكم الشارقة سلطان بن محمد القاسمي لأبرز المثقفين في مختلف عواصم الثقافة العربية.

وقالت لطيفة مفتقر، مديرة مديرية الكتاب والخزانات والمحفوظات (قطاع الثقافة)، في كلمة تلتها بالنيابة، عن محمد مهدي بنسعيد وزير الشباب والثقافة والتواصل، أن الملتقى يشكل موعدا عربيا متجددا للاحتفاء بالمثقفات والمثقفين العرب، ولحظة للاعتراف بما أسدوه من عطاء وتنوير ومعارف وإبداعات وما راكموه من مشاريع علمية ومعرفية وإنتاجات إبداعية على مدى تاريخهم الثقافي الحافل.

وأضافت أن هذا الملتقى، المنظم للمرة الثالثة بالمملكة المغربية، يمثل تقليدا يرسخ لثقافة الاعتراف، يقف فيها الجميع وقفة امتنان وعرفان لجيل الرواد المؤسسين وأمام النبع المتصل لتشكيل صرح الثقافة العربية المنشودة.

وذكرت أن اختيار مدينة الدار البيضاء لاحتضان هذا الملتقى يأتي استحضارا لريادتها في مجال الصناعات الثقافية على المستوى العربي والإفريقي، وهي المدينة التي كانت ولازالت – على حد قوله- حاضرة كبرى للمعرفة وحاضنة أكبر للثقافة والفنون عبر التاريخ.

من جانبه أعرب عبد الله العويس رئيس دائرة الثقافة في حكومة الشارقة عن اعتزازه بتكريم مجموعة جديدة من أدباء المغرب، التي تنضم إلى مسيرة العطاء الثقافي العربي الذي يضطلع به الآدب والأديب المغربي من خلال عطائه الفكري.

وأشار إلى أن التكريم المقام للمرة الثالثة بالمغرب، في إطار فعاليات الدورة ال 18 لملتقى الشارقة للتكريم الثقافي، جاء لتتويج العمل الثقافي والتعاون الأخوي القائم بين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة المغربية.

وذكر أن لهذا النشاط الثقافي أصول متجذرة من خلال التأسيس للمبادرات الثقافية المشتركة ما بين دائرة الثقافة في حكومة الشارقة ووزارة الشباب والثقافة والتواصل على عدة أصعدة منها إنشاء دارين للشعر إحداها بتطوان والأخرى بمراكش.

وباسم المحتفى بهم، أكد الأكاديمي مبارك ربيع أن هذه اللحظة التكريمية هي التفاتة كريمة تجاه الثقافة باعتبارها رافعة أساسية لتحقيق التنمية ، مشيرا إلى مثل هذه المبادرات من شأنها المساهمة في تقوية وتطوير العلاقات والروابط القائمة بين البلدين.

واعتبر أن حفل التكريم يعد لحظة تاريخية تنضاف إلى لحظات أخرى التي قطعت من خلالها دولة الإمارات العربية المتحدة وحكومة الشارقة على الخصوص أشواطا كبيرة من خلال العمل على إحداث الجوائز والطبعات والترجمات والنشر وغيرها، مشيرا إلى أن تكريم المثقف هو اعتراف بعطائه وأيضا تحفيز له على المضي قدم في هذه رسالته النبيلة.

واختتم حفل التكريم بباقة من روائع وخالدات الشعر الغنائي العربي في حفل فني أحياه الطفل الفنان سامي الشرايطي رفقة فرقة دار الطرب بالدارالبيضاء.

يذكر أن ملتقى الشارقة للتكريم الثقافي،  الذي جرى تنظيمه بمبادرة من دائرة الثقافة في حكومة الشارقة بالإمارات، وبتعاون وشراكة مع وزارة الشباب والثقافة والتواصل وبتنسيق مع مقاطعة سيدي بليوط، سبق له أن كرم في ما قبل كل من المؤرخة المغربية حسناء داود في ربيع 2021 بمدينة تطوان، وكذا المفكر المغربي عبد السلام بنعبد العالي والكاتب والروائي محمد عز الدين التازي في ربيع 2023 بعاصمة المملكة الرباط.

عن بيت الفن

شاهد أيضاً

مخلص الصغير ونوري الجراح

مخلص الصغير يسلط الضوء على باقة من أشعار نوري الجراح في كتاب

مخلص الصغير النشيد الدامي، وهو مختارات شعرية من قصائد الشاعر السوري نوري الجراح، رافقتها رسومات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Protected by Spam Master