مهرجان مراكش للكتاب الإنجليزي

انطلاق الدورة الأولى لمهرجان مراكش للكتاب الإنجليزي

بمشاركة أدباء مغاربة يؤلفون بالإنجليزية أو ترجمت أعمالهم إلى هذه اللغة، بالإضافة إلى عدد من الأدباء والكتاب والمفكرين الأجانب من الفضاء اللغوي الأنغلوفوني…

بيت الفن

انطلقت، يوم الجمعة 25 نونبر 2022، بالمدينة الحمراء، فعاليات الدورة الأولى لمهرجان مراكش للكتاب الإنجليزي، بمشاركة أدباء مغاربة يؤلفون بالإنجليزية أو ترجمت أعمالهم إلى هذه اللغة، بالإضافة إلى عدد من الأدباء والكتاب والمفكرين الأجانب من الفضاء اللغوي الأنغلوفوني.

ويتوخى هذا المهرجان، الذي تنظمه، إلى غاية 28 نونبر 2022، جمعية الكتاب الإنجليزي بمراكش، بشراكة مع المدرسة الأكاديمية البريطانية في مراكش، والسفارة البريطانية بالرباط، وجامعتي القاضي عياض، ومحمد السادس متعددة التخصصات التقنية، بالأساس، التشجيع على استخدام اللغة الإنجليزية في المغرب، والنهوض بها.

كما تروم هذه التظاهرة الأدبية، التي تستضيف جمعية رجال الأعمال البريطانيين بالمغرب، والجمعية المغربية – البريطانية، إبراز الأهمية الفكرية والأكاديمية لهذا الموعد الثقافي، الموجه للمهتمين والمفكرين والأدباء باللغة الإنجليزية، وإفساح المجال للغة شكسبير وإشاعتها على أوسع نطاق، دونما أي نزوعات تنافسية بين اللغات الحية.

كما يتجلى الهدف من التظاهرة الثقافية، حسب المنظمين، في تشجيع استيراد ونشر وتوزيع كتب اللغة الإنجليزية في المغرب، مبرزين أنها تروم، أيضا، “مساعدة وتشجيع المؤلفين المغاربة على الكتابة والنشر باللغة الإنجليزية، من خلال تسهيل فرص التواصل بين مهنيي الأدب في المغرب”.

وأوضحوا أن “المهرجان يأتي استجابة للتغيرات العولمية العميقة التي يشهدها العالم، حيث اكتسحت اللغة الإنجليزية مواقع جديدة في مجال التعليم والبحث العلمي”، لافتين إلى مراميه التي تتجلى، كذلك، في “تعزيز إشعاع مدينة مراكش على الصعيد الدولي، كعاصمة سياحية ثقافية، وفي توطيد الدينامية الثقافية التي تضع المدينة الحمراء في قلب السياحة الثقافية بالمملكة”.

وتجدر الإشارة إلى أن فعاليات مهرجان مراكش للكتاب الإنجليزي تتوزع على العديد من الفضاءات، من قبيل رياض قصور أغافاي، ودار الشريفة، ودار بلارج بالمدينة العتيقة لمراكش، كما تقام فعاليات كتاب الأطفال بمدرسة الأكاديمية البريطانية، وكذا في دار بلارج.

عن بيت الفن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *