الجهاد

“الجهاد” يصل مسارح المغرب

وليد السجعي

ضمن موسمه الثقافي ينظم المعهد الفرنسي للمغرب جولة فنية لمسرحية “الجهاد” للمخرج المغربي المقيم في بلجيكا إسماعيل السعيدي، من 12 إلى 17 أكتوبر 2017 بكل من الجديدة وطنجة والرباط وفاس.

وتدور أحداث المسرحية، التي شهدت إقبالا واسعا في فرنسا وبلجيكا لثلاثة شباب من بروكسل قرروا الذهاب إلى الجهاد.

بن، رضا وإسماعيل هم ثلاثة شباب من بروكسل اعتبروا أنه لم يعد لهم مكان في بلجيكا وقرروا باسم الدين مغادرة البلد إلى سوريا للقتال إلى جانب “الجهاديين” الآخرين. وعلى طول هذه الملحمة التراجيكوميديا التي ستنقلهم من بلدة سكاربيك إلى حمص، مرورا بإسطنبول، سيكتشفون الأسباب التي دفعتهم للمغادرة وسيواجهون وضعا أقل مثالية مما كان متوقعا.

فقبل كل شيء، مسرحية “الجهاد” هي عبارة عن كوميديا تجعل الناس يضحكون على الأفكار السائدة في جميع الديانات وذلك برفع الطابوهات المتعلقة بها. وكتحرير نفسي حقيقي، تكشف المسرحية على الخشبة قلقنا الأعمق وخوفنا من الأخر وخلفياته. كما تجمع المسرحية بين الفكاهة والاستهزاء والعاطفة لطرح قضية التطرف.

مسرحية تخدم الصالح العام

في يناير 2015، أعلن رسميا في بلجيكا أن المسرحية تخدم الصالح العام. كما أوصي بها في فرنسا من طرف وزارة التربية والتعليم لمواجهة التطرف داخل المدارس. وتمكن إسماعيل السعيدي، من خلال الضحك، من لمس الفئات الأكثر تعرضا لهذه الظاهرة خاصة الشباب.

ويوضح السعيدي قائلا “من الواضح أن هذه المسرحية عبارة عن نقد ذاتي للمجتمع الذي أنتمي إليه. من هم هؤلاء الشباب الذين يلتحقون بالجهاد؟ قبل وصمهم، أود أن نحلل الأعراض أولا لكي نعالج الألم من مصدره. إن الإشكالية المتعلقة بطابع الهوية مهمة جدا بالنسبة للمهاجرين، سواء في بلجيكا أو في أي مكان أخر في أوروبا”. وهكذا يأخذ السعيدي موقف إسقاط الجدران بين المجتمعات، ويطمح بين الضحك والدموع، إلى الحصول على أفضل “عيش معا”.

برنامج الجولة

الخميس 12 أكتوبر الجديدة / الكنيسة البرتغالية

 الجمعة 13 أكتوبر طنجة / قاعة بيكيت للمعهد الفرنسي لطنجة

السبت 14 أكتوبر الرباط / مسرح محمد الخامس

الثلاثاء 17 أكتوبر فاس / المركب الثقافي الحرية

عن baytte

شاهد أيضاً

المهرجان الوطني للفيلم يكشف عن برنامج دورته الاستثنائية

خلافا للدورات السابقة لجنة تحكيم مغربية صرفة ومشاركة قياسية في المسابقات الرسمية وتكريمات مستحقة بيت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.