نورالدين الصايل

ليلة الفلاسفة تستقبل 30 مفكرا من فرنسا والمغرب

بيت الفن

يستعد المعهد الفرنسي بالمغرب يومي 10 و11 نونبر الجاري لتنظيم ليلة الفلاسفة في دورتها الرابعة، بكل من الرباط والدارالبيضاء بمشاركة نخبة من كبار المفكرين والفلاسفة والفنانين الفرنسيين والمغاربة

وسيلتقي المشاركون للنقاش والتفاعل مع الجمهور مساء الجمعة 10 نونبر 2017 بالمكتبة الوطنية للمملكة المغربية بالرباط ومساء السبت 11 نونبر بمقر المعهد الفرنسي بالدار البيضاء ابتداء من الثامنة والنصف ليلا.

وسيتولى الإشراف على هاتين الليلتين هذه السنة كل من جان كلود مونود، فيلسوف وسينمائي ومدير البحث بالمركز الوطني للبحث العلمي، وإدريس كسيكس، كاتب ومؤلف مسرحي.

وسينشط المتدخلون القادمون من فرنسا والمغرب محاضرات ونقاشات باللغتين الفرنسية والعربية حول ثلاثة مواضيع كبرى هي “هل ولى زمن الحقيقة؟” و”التفكير في الصورة” و”الشعب/الشعوب”.

وتشمل قائمة المتدخلين حورية عبد الواحد، وفوزي بنسعيدي، وعمر برادة، ومارك دو لوناي، وموليم العروسي، وإيمان فاخر، وميشيل فوسيل، وباتريسيا لافيل، ونبيل ملين، ونور الدين الصايل، ومريم السبتي وآخرين.

تميز هاتان الأمسيتان، حسب بلاغ للمنظمين، بتنظيم ندوات ومنتديات نقاش ومناظرات وقراءات لنصوص فلسفية، وستسلطان الضوء لأول مرة على الجسور القائمة بين الفن وبين نقاش الأفكار من خلال تنظيم نقاشات بين الفنانين والفلاسفة حول مواضيع مثل “الصورة والإقصاء والتمييز” و”اليوتوبيا وصورة الفكر”.

وسيدشن ليلة الفلاسفة في الرباط جان كلود مونود بندوة بعنوان “الكتاب والكتب”، أما أمسية الدار البيضاء فستُفتتح بحضور فانسون دولاكروا.

وأخيرا، وفي ضوء إقبال الطلبة على مختبرات الفلاسفة الناشئين خلال الدورات الثلاث السابقة، ستتخلل هذه التظاهرة أيضا لقاءات متميزة بين الفلاسفة ومجموعات من تلامذة السنة الأخيرة من البكالوريا.

ويشتمل برنامج ليلتي الفلاسفة على أنشطة عديدة سينشطها 30 متدخلا ويتعلق الأمر بـ32″ حلَقة فلسفية” ومداخلات من 30 دقيقة حول موضوع محدد، تليها 15 دقيقة من النقاش والتفاعل مع الجمهور، و5 حوارات فلسفية”، و”6 لقاءات للتبادل بين الفنانين والفلاسفة”، و38″ مختبرا للفلاسفة الناشئين”.

يشار إلى أن الدورة السابقة من هذا الحدث الفكري المتميز سجلت نجاحا كبيرا باجتذابها حضورا فاق 9000 شخص.

عن baytte

شاهد أيضاً

حسن نرايس

حسن نرايس يقدم كتابه الجديد «السخرية في زمن كورونا» بالدارالبيضاء

بعد كتابيه الضحك والآخر.. صورة العربي في الفكاهة الفرنسية وبحال الضحك: السخرية والفكاهة في التعبيرات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.