إبراهيم لمهادي

رحيل عميد رسامي الكاريكاتير بالمغرب إبراهيم لمهادي

بيت الفن

بعد صراع مع المرض، توفي صباح اليوم الأربعاء 24 نونبر 2021، بأحد مستشفيات الدارالبيضاء عميد رسامي الكاريكاتير بالمغرب إبراهيم لمهادي عن عمر يناهز 79 سنة.
ويعد الراحل إبراهيم لمهادي، الحاصل على جائزة محمود كحيل لهذا العام، وجائزة “قاعة المشاهير لإنجازات العمر” الفخرية، من أوائل من وضعوا حجر أساس فن الكاريكاتير بالمغرب…

ولد لمهادي الشهير بـ”أبو سيف” سنة 1941 بدرب السلطان بالدار البيضاء، والتحق بسلك التعليم سنة 1958، حيث اشتغل معلما بالمدارس الابتدائية بكل من الدار البيضاء والمحمدية وسطات، وتقاعد سنة 1985 برتبة مدير مؤسسة.

يعد إبراهيم لمهادي أحد الرسامين المغاربة الأوائل، الذين وضعوا اللبنة الأولى لفن الكاريكاتير بالمغرب، وشارك في إصدار عدة جرائد ساخرة خلال الثمانينيات من القرن المنصرم، كما نظم وشارك في عدد من المعارض داخل المغرب وخارجه.

نشر لمهادي أول رسوماته بجريدة “أخبار الدنيا” سنة 1963 ليلتحق بجريدة “العلم” في السنة نفسها، وبعد ذلك بدأت تظهر رسوماته في يومية “المحرر” سنة 1975. وفي سنة 1980، تم اعتقاله في منتصف الليل بسبب رسم كاريكاتوري انتقد فيه الخطاب الملكي للحسن الثاني آنذاك، وكان لمهادي يشتغل بيومية «المحرر»، وقد تم منعه من الرسم طيلة 18 سنة، عاد بعدها للنشر في أسبوعية «الصحيفة» وجرائد وطنية أخرى.

جمع إبراهيم لمهادي خلاصة تجربته في الكاريكاتير في كتاب سماه: “سنوات الرصاص والحبر والفحم و الطباشير”، يضم أجمل ما رسمه خلال نصف قرن من الإبداع في مجال الكاريكاتير على صفحات الجرائد المغربية، ويشكل شهادة صادقة وتأريخا واضحا لمرحلة مهمة من التاريخ السياسي المغربي.

وتتميز رسومات لمهادي بجرأة الفكرة وقوتها. كما تتميز بالبساطة الممتنعة والسلاسة في تنفيذ الخطوط.

عن baytte

شاهد أيضاً

بنسعيد يستقبل ممثلي النقابة الوطنية للصحافة وجمعية الأعمال الاجتماعية

استقبل وزير الشباب والثقافة والتواصل محمد المهدي بنسعيد يوم الإثنين فاتح نونبر 2021، وفدا يمثل النقابة الوطنية...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.