الجرعات التعزيزية

الجرعات التعزيزية ضد كوفيد – 19 تقوي الحماية المناعية

بيت الفن

أكد باحثون ألمان أهمية تلقي جرعات تعزيزية ضد فيروس كورونا المستجد في ظل مكافحة تفشي الفيروس.

وقال هايو تسيب رئيس قسم الوقاية بمعهد “لايبنيتس” الألماني لأبحاث الوقاية وعلم الأوبئة في ولاية بريمن إن “الجرعات التعزيزية ترفع مستوى الحماية المناعية الخاصة باللقاح من جديد بشكل واضح”.

وأضاف أنه ثبت وفقا لبيانات موجودة أن الحماية من التعرض إلى مسار مرضي خطير عند الإصابة بالفيروس تزيد عند تلقي الجرعات التعزيزية بشكل أكبر مما هي عليه بعد تلقي الجرعة الثانية فقط من اللقاح.

وحصل كثيرون حول العالم على جرعتين من اللقاحات المضادة لكوفيد – 19، وأحيانا جرعة واحدة من لقاح جونسون آند جونسون. لكن اليوم تتصاعد الدعوات للحصول على جرعة ثالثة معززة ترفع من مناعة الناس ضد كوفيد – 19.

ويقول خبراء الصحة الأمريكيون إن كل من حصل على جرعة من هذا اللقاح يوصى بالحصول على جرعة معززة لأن استجابة الأجسام المضادة التي تنتج عن تلقي هذا اللقاح ليست مرتفعة مثل تلك التي تنتج عن اللقاحات ذات الجرعتين سواء من فايزر – بيونتك أو مودرنا.

وأشار ساشين ناغراني المدير الطبي لشركة “هييل” إلى أن فعالية هذا اللقاح لا تختفي تماما، ولكن بعد بضعة أشهر من تلقي جرعة جونسون آند جونسون تصبح الاستجابة المناعية أقل قدرة على الحماية.

ويشير العلماء إلى أن أفضل جرعة تعزيزية من اللقاح لمن تلقوا جونسون آند جونسون هي لقاح أسترازينيكا المبني على تقنية مماثلة، حيث يستخدم كلا اللقاحين فيروسات ميتة أو ضعيفة لإيصال رسائل الحمض النووي لبناء البروتين الشوكي لفيروس كورونا إلى الخلايا.

وتشير الدراسات إلى أن الجمع بين لقاحي أسترازينيكا وفايزر – بيونتك (أو في بعض الأحيان مودرنا) كان أكثر فاعلية من الحصول على جرعة أخرى من أسترازينيكا.

عن baytte

شاهد أيضاً

ألمانيا تحذر من مواد ضارة بالصحة في أحمر الشفاه

حذرت الهيئة الألمانية لاختبار السلع من احتواء بعض مستحضرات أحمر الشفاه على مواد ضارة بالصحة...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.