مهرجان أغورا للسينما والفلسفة بفاس يعرض 23 فيلما في نسخته التاسعة

تكريم حكيم بلعباس وعرض خاص لفيلم جبل موسى بحضور مخرجه إدريس المريني

بيت الفن

تستعد جمعية أصدقاء الفلسفة، لتنظيم المهرجان الدولي أغورا للسينما والفلسفة في نسخته التاسعة خلال الفترة من 8 إلى 12 يونيو 2024، بكل من قصر المؤتمرات وسينما “ميغاراما”، والمركب الثقافي الحرية بمدينة فاس.

ومن المنتظر أن تشهد الدورة الجديدة، التي تستضيف مخرجين وممثلين ونقادا سينمائيين وفلاسفة من 8 دول (الأرجنتين، فرنسا، إيطاليا، إسبانيا، بلجيكا، النرويج، تونس، المغرب) عرض 11 فيلما طويلا، و12 شريطا قصيرا، في إطار المسابقة، للتباري على جائزة ابن رشد الدولية، تحت رئاسة المخرجة البلجيكية Filipa Cardoso فيليبا كاردوسو، والمخرجة الإيطالية Glusy Buemi إضافة لتوقيع عدة إصدارات سينمائية وفلسفية بأحد المقاهي الثقافية بالمدينة، بشراكة مع شبكة المقاهي الثقافية بالمغرب، وتنظيم معرض للفنون التشكيلية، وورشات للفن التشكيلي والإخراج السينمائي والتمثيل وكتابة السيناريو بمركب الحرية للتلاميذ والطلبة بإشراف طارق صدقي، وmartina Martinez مارتينا مارتينيز من إسبانيا، وكارولين من الأرجنتين.

 

كما عملت إدارة المهرجان، التي يترأسها عزيز الحدادي، على برمجة ماستر كلاس، بمشاركة كل من حكيم بلعباس، ورشيد الوالي، وإدريس المريني، إضافة إلى تكريم المخرجين حكيم بلعباس من المغرب، ومروان الطرابلسي من تونس، ومديرة مهرجان vérone بإيطاليا Guisy Buemie.

ومن أجل نشر الفن السينمائي، برمج المهرجان قافلة سينمائية بتنسيق مع مجالس المقاطعات بالعاصمة العلمية والمركز السينمائي المغربي لعرض فيلم “جبل موسى” بحضور مخرجه إدريس المريني بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، وندوة دولية حول “السينما  بين الصناعة والإستيطيقا” مساء الأحد 9 يونيو 2024، ومائدة مستديرة حول السينما والتربية.

للإشارة فالجلسة الافتتاحية للمهرجان، سيحتضنها مسرح الهواء الطلق بمركب الحرية يوم السبت 8 يونيو، ابتداء من الساعة السابعة ليلا بحضور عدة فعاليات ثقافية وفنية وإعلامية وجمعوية.. وتنظم هذه الدورة بدعم من ، وبتعاون مع جماعة فاس، وشركاء آخرين.

عن بيت الفن

شاهد أيضاً

جبل موسى

تتويج “جبل موسى” للمخرج إدريس المريني بجائزة فاس لسينما المدينة

تميز المهرجان، بتكريم وجوه فنية وسينمائية مغربية احتفاء بعطاءاتها وإسهاماتها في إغناء الخزانة السينمائية المغربية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Protected by Spam Master