نوبل

“نوبل” تعترف بتسريب أسماء الفائزين في الأدب

بيت الفن

أقرت الأكاديمية السويدية التي تختار الفائز بجائزة نوبل في الأدب، أن أسماء بعض من فازوا بالجائزة في السابق سربت قبل إعلان فوزهم، وتعهدت بإعادة صياغة القواعد القديمة التي تحكم عملها.

كما قالت الأكاديمية إن اتهامات بسوء سلوك جنسي وجهت إلى شخص متزوج بإحدى عضوات الأكاديمية، التي أدت إلى جدل واسع داخل الأكاديمية التي تحيط نفسها بالسرية، لم تكن معروفة على نطاق واسع داخل المؤسسة.

ومع التحقيق في قضية سوء السلوك الجنسي المرتبطة بجون كلود أرنو، وهو مصور وشخصية ثقافية شهيرة، ظهرت مزاعم أيضا أن هويات فائزين سابقين بالجائزة انكشفت مسبقا.

وكلفت الأكاديمية المرموقة، التي أسسها الملك غوستاف الثالث في عام 1786، شركة قانونية بالتحقيق في الأمر.

وقالت الأكاديمية، في بيان، بشأن ما توصلت إليه الشركة “يظهر التحقيق حدوث انتهاكات لقواعد السرية التي تتبعها الأكاديمية فيما يتعلق بالعمل الخاص بجائزة نوبل في الأدب”.

ولم يحدد البيان مصدر تسريب الأسماء. وأضافت الأكاديمية أن التحقيق أثبت أيضا ارتكاب الرجل “سلوكا غير مقبول”، لكن الأمر “لم يُعرف بشكل عام” داخل الأكاديمية. وقالت الأكاديمية إن التحقيق سيحول إلى وكالات إنفاذ القانون.

عن baytte

شاهد أيضاً

إحسان حاضر

تتويج إحسان حاضر بلقب بطلة المغرب لتحدي القراءة العربي

تمثل المغرب في التصفيات العربية النهائية المزمع تنظيمها خلال شهر أكتوبر 2022 بيت الفن توج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.