عطلة

نصائح ذهبية لأفضل عطلة صيفية

بيت الفن

تستطيع أن تغني للدنيا وتبتهج بها وترى كل الأشياء من حولك جميلة وواعدة، وتستطيع، أيضا، أن تكره الدنيا وتكتئب لها ولا ترى فيها إلا ما هو ردئ ومحزن وباعث على التشاؤم والدنيا هي الدنيا في الحالتين وأنت هو أنت في حال الابتهاج بها وحال الاكتئاب بها.

ولكن جهاز الاستقبال الداخلي لديك هو الذي تتغير شفرته فيتغير تأثرك بها وتجاوبك معها؛ فكل شيء يدور في بوتقة النفس الداخلية وليس في العالم الخارجي و نحن وحدنا الذين نملك أن نرضى عن حياتنا أو أن نسخط عليها ونرفضها،  ونحتاج إلى أن نستكشف في كل وقت جمال الحياة وندرك قيمة ما يحيط بنا من أسباب الابتهاج بها، و في كتاب “فن الاستمتاع بالحياة” للكاتب أحمد عابدين نتعرف معاً على أهم أسرار السعادة وأهم مفاتيح النجاح و أهم طرق الاستمتاع بالحياة والأجازات رغم الضغوط.

فينصح المؤلف “استمتع بكل لحظة جميلة تمر بها..استمتع بكل لحظات السعادة التي تتاح لك..انتهز أي فرص للابتهاج أو المرح..تمتع بكل مباهج الحياة..اخطف السعادة من الحياة مهما كانت مستحيلة تعلم فن الهروب إلى السعادة!”.

هذه هي فكرة الكتاب الذي يصفه صاحبه بأنه “قطعة من السعادة” فهو مجموعة من النصائح والوصفات مرتبة بما يمكن أن نطلق عليه وفقا للمؤلف “غزو السعادة”.

 

وصفات ينصح المؤلف باللجوء إليها كل حين لتحسين نوعية الحياة:

ثق دائما بأن الغد أفضل..وسيأتي كذلك

درب نفسك على تذوق حلاوة الحياة مهما كانت مرارة الألم بها

احرص على عادة أن تكون سعيدا رغم كل الظروف..إن قرارك أن تكون سعيدا هو أول الخطى في طريق السعادة.

جدد حياتك وتحرر من روتينها وأضف لها مذاقا جديدا.

دع البساطة تحكم حياتك فالبساطة هي الجمال والسعادة.

عش في حدود يومك

املأ بيتك بالروائح المنعشة

ابحث دائما عن أهم أسباب سعادتك

اسمتع بكل لحظة جميلة تمر بها

اعتنق مبادئ الحب والعطاء والمشاركة واعمل بها في حياتك.

استثر هرمونات السعادة لديك

شجع في نفسك أحاسيس الفرحة والبهجة.

لا تدع لصوص الفرح والسرور تسلب منك الإحساس بالسعادة.

درب حواسك كلها على الاستمتاع بالحياة.

تعلم فن تصدير الحب والسعادة.

تعلم فن عمل الخير بصمت.

في بداية كل عام..ضع “مخططا” للأعمال التطوعية التي تنوي القيام بها.

خطط للعطلات بدقة..وأفضل ما يمكن أن تفعله في إجازتك هو تغيير المكان..السفر بعيدا ..فيوم واحد تقضيه في السفر ينعشك شهرا كاملا.

إذا كان في مقدروك السفر..قم بزيارة مكان جديد في كل مرة.

وإذا لم تتمكن من السفر للخارج..فلم لا تفكر في استكشاف معالم بلدك!.

والعطلة فرصة ذهبية لتجديد النشاط، فاحرص على أن تزاول فيها شيئاً جديداً، وأن تمارس فيها وجها غير مألوف من أوجه النشاط كالصيد مثلاً أو الارتحال بالسيارة إلى مسافات بعيدة أو الانتقال إلى المناطق الجبلية أو الشواطئ، اذهب إلى أماكن جديدة.

خصص بعض الوقت للهو والمرح!

احتفظ بمجموعة من القصص الضاحكة والطرائف في أحد أدراجك.

تناول مزيدا من الفاكهة..ازرع بعض الزهور..مارس هوايات جديدة..مارس أنشطة جديدة..ارتد ملابس جديدة.

تعلم فن الترويح عن النفس..ابتكر طرقاً جديدة لإسعاد وإبهاج نفسك..تمش تحت المطر..داعب طفل حديث الولادة..اطعم صغار الطيور والحيوانات بيديك ..امض بعض الوقت في التأمل والاسترخاء.

عن baytte

شاهد أيضاً

3 سيناريوهات محتملة لتغير فيروس كورونا

رغم حملات التطعيم المستمرة لا يزال فيروس كورونا يحير العلماء، خصوصا بعد موجة رابعة باتت تهدد دول أوروبا الغربية والشرقية على السواء...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.