لجنة دعم إنتاج الأعمال السينمائية

تخصيص مليار و523 مليون لدعم 15 مشروعا سينمائيا جديدا

عيوش وبنسودة من أبرز المستفيدين من دعم الدورة الثانية لسنة 2021

بيت الفن

قررت لجنة دعم إنتاج الأعمال السينمائية منح مليار و523 مليون سنتيم لدعم 15 مشروعا سينمائيا جديدا برسم الدورة الثانية لسنة 2021.

وحسب بلاغ للمركز السينمائي المغربي فإن اللجنة درست خلال جلسة عقدت من 30 غشت إلى 3 شتنبر الجاري، 28 مشروعا لتسبيق على المداخيل قبل الإنتاج، ومشروع وثائقي واحد، و5 مشاريع أفلام قصيرة، وفيلم طويل. ومشروعين للمساهمة في كتابة السيناريو.

وفيما يتعلق بدعم ما بعد الإنتاج درست اللجنة فيلم وثائقيا واحدا، وفيلمين قصيرين. كما درست اللجنة 22 مشروعا مرشحا لتسبيق على المداخيل قبل الإنتاج في فئة الأفلام الوثائقية حول الثقافة والتاريخ والفضاء الصحراوي الحساني.

ووافقت اللجنة، التي ترأستها غيتة الخياط، وتشكلت من ليلى الشرادي، صوفيا حبيبة بلقاسم، نزهة الحضرمي، لبنى الطاهري، عمر بلخمار، حمانا ماء العينين، أحمد أرارو، حميد تباتو، ومراد لطيفي، على منح تسبيق ما قبل الإنتاج، لفيلمين روائيين طويلين فقط، ويتعلق الأمر بمشروع الفيلم الروائي “أنشودة تودة” إنتاج شركة “عليان” سيناريو وإخراج نبيل عيوش، الذي حظي بـ5 ملايين و500 ألف درهم (550 مليون سنتيم).

ومشروع الفيلم الروائي “قضايا نسائية..مطلقات كازابلانكا” إنتاج شركة (الأفلام السبعة)، إخراج محمد عهد بنسودة وسيناريو عبد الإله حمدوشي، ونال 4 ملايين و500 ألف (450 مليون سنتيم).

كما تقرر منح مبلغ مليون درهم (100 مليون سنتيم) لمشروع فيلم وثائقي طويل بعنوان

LE NEGRIER DU SUD FACE A LA MEMOIRE DES MINORS MAROCAINS إنتاج شركة (زاك برود دوك)، سيناريو إخراجه خالد الزايري.

وفي ما يتعلق بدعم ما بعد الإنتاج تقرر منح 250 ألف درهم (25 مليون سنتيم) في فئة الأفلام الروائية للفيلم الوثائقي “عام كورونا” إنتاج شركة (بيست درون) وإخراج أحمد بوشلكة، وسيناريو موليد الزاهر. و250 ألف درهم (25 مليون سنتيم) للفيلم القصير “هي” إنتاج (ياز إماج) وإخراج خولة أصباب. و200 ألف درهم (20 مليون سنتيم) للفيلم القصير “خيانة” إنتاج شركة “بلوك أون” سيناريو وإخراج سلمى لخماس.

وبخصوص المساهمة في إعادة كتابة السيناريو، تقرر منح مبلغ مائة ألف درهم (10 ملايين سنتيم) لمشروع الفيلم الطويل بعنوان LA COSA MIGLIORE / THE BEST REWARD إنتاج شركتي JANAPROD و APAPAJA، إخراج فيديريكو فيروني، عن سيرنايو لفيديريكو فيروني وجيامبيرو ريغوسي.

وتقرر منح مبلغ 100 ألف درهم (10 ملايين سنتيم) لمشروع فيلم طويل بعنوان “حرب الأشهر الستة” الذي قدمته شركة (هيركيل) سيناريو وإخراج الجيلالي فرحاتي.

كما تقرر منح مبلغ 50 ألف درهم (5 ملايين سنتيم) لمشروع الفيلم الروائي (أنا ميت!) إنتاج (آرت فيلم)، سيناريو وإخراج عزيز السالمي.

وفي الشق المتعلق بالأفلام الوثائقية حول الثقافة والتاريخ والفضاء الصحراوي الحساني، قررت اللجنة منح تسبيق على المداخيل قبل الإنتاج بمبلغ 800 ألف درهم (80 مليون سنتيم) لمشروع وثائقي بعنوان “إنديغو” إنتاج شركة (نيت وورك فيلم) إخراج علي ولدة، وسيناريو لعلي سالم يارا.

وتقرر، أيضا، منح مبلغ ثمانمائة ألف درهم (80 مليون سنتيم) لمشروع فيلم وثائقي بعنوان ” سيدة الصحراء” إنتاج شركة (برايم تايك كام برود) سيناريو وإخراج عبد الغفور الله يستر. كما تقرر رصد المبلغ ذاته (80 مليون سنتيم) لمشروعي فيلمين وثائقيين آخرين يحمل الأول عنوان “الوثيقة” إنتاج شركة (سيتي)، وإخراج محمد رائد المفتاحي، وسيناريو لمحمود آيت الحاج وجلال بلواد، أما الثاني فهو “ذاكرة إذاعة” إنتاج شركة (بريستيج بيكتشر) إخراج لينا أريوس، عن سيناريو لمحمد الإمام ماء العينين.

وبخصوص المساهمة في إعادة كتابة السيناريو، فقد تقرر منح مبلغ 40 ألف درهم (4 ملايين سنتيم) لمشروع فيلم وثائقي بعنوان “سنابل على الرمال” إنتاج شركة (د إس برود)، إخراج رشيد الشيخ، وسيناريو جلال بلوادي.

كما تقرر منح المبلغ نفسه (4 ملايين سنتيم) لمشروع فيلم وثائقي بعنوان “نساء الحصير” إنتاج شركة (أطلنتيس فيلم)، إخراج مولاي خالد البومسهولي، وسيناريو لعمر ميارة.

عن baytte

شاهد أيضاً

السينما السنغالية

فتح باب الترشيح لمهرجان الأقصر للسينما الإفريقية

مهرجان الأقصر يحتفي في دورته الـ12 بالسينما السنغالية وصناع أفلامها بيت الفن أعلن السيناريست سيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.