مولاي احمد لوكيلي

“أندلسيات طنجة” يحتفي بمدرسة مولاي أحمد الوكيلي

الملتقى التاسع يحمل شعار “طنجة جسور نحو العبور”

بيت الفن

تحت شعار “طنجة، جسور نحو العبور” ينتظم الملتقى التاسع لهواة الموسيقى الأندلسية “أندلسيات طنجة”، من 26 إلى 29 أبريل 2018، بمشاركة ثلة من رواد هذا الفن العريق.

وأبرز أحمد كنون، رئيس جمعية نسائم الأندلس لهواة الطرب الأندلسي، المنظمة للقاء، أن “هذا الملتقى بمثابة إطلالة على ربيع تتجدد فيه نسائم الأندلس بسماء مدينة طنجة”، موضحا أن النسخة التاسعة تكرس الرغبة في إنجاح الإبداع المطلوب وتكشف عن الحاجة الملحة لدعم كل المبادرات الجادة لصون هذا الموروث الثقافي العريق.

وأضاف، خلال ندوة صحفية لتقديم برنامج الملتقى، أن لهذه الدورة نكهة خاصة من خلال الاحتفال بالذكرى الستين لتأسيس أول جمعية لهواة الموسيقى الاندلسية بالمغرب، إلى جانب دعوة نخبة من رواد هذا النمط الفني العريق للمشاركة، وتكريم أحد عمالقة هذا الفن العريق بالمغرب، ويتعلق الأمر بالحاج أحمد بيرو.

وسجل أنه تماشيا مع ثقافة الاعتراف، ستواصل الجمعية إحياء ذكرى رحيل عميد الموسيقى الاندلسية بالمغرب، الفقيد مولاي أحمد الوكيلي، والذي قضى عشرية من عمره بمدينة طنجة، حيث تتلمذ على يده ثلة من الموسيقيين، معلنا أنه تم جمع وطبع المخطوطات النادرة التي اشتغل عليها الفقيد في كتاب “ذو قيمة فنية وتراثية فريدة من نوعها”.

وذكر بأن المهرجان يسعى إلى تحقيق نوع من المواكبة الفنية والثقافية للأوراش التنموية الكبرى التي تشهدها مدينة طنجة على كافة الأصعدة، بالإضافة إلى إبراز مؤهلات مدينة البوغاز على مستوى الموسيقى الأندلسية.

واعتبر كنون أن برنامج الملتقى هو بمثابة “طبق شهي يغري كل الأذواق”، موضحا أنه تمت برمجة سهرات للموسيقى الأندلسية وللطرب الغرناطي، بالإضافة إلى عرض لكورال مكون من 500 تلميذ وتلميذة من المؤسسات التعليمية بجهة طنجة – تطوان – الحسيمة تم انتقاؤهم ضمن “قافلة الآلة” المنظمة خلال الدورات السابقة.

كما يضم برنامج المهرجان عقد ندوة حول المدرسة الوكيلية بعنوان “مولاي أحمد الوكيلي كعلم من أعلام الموسيقى التراثية وبصمة العشر سنوات إقامة بطنجة”، بمشاركة الاساتذة محمد مصطفى الريسوني ورذاذ الوكيلي وأحمد المروش وحاتم الوكيلي، إلى جانب معرض صور للراحل، وتوقيع كتابي “المتن الشعري للطرب الأندلسي” و”الإحاطة في أنغام غرناطة”.

وستحيي مجموعة من أشهر فرق الموسيقى الأندلسية سهرات الملتقى، ومن بينها مجموعة جوق المرحوم مولاي أحمد الوكيلي، ومجموعة قدامى جوق الإذاعة الوطنية للموسيقى الأندلسية، وفرقة التدلاوي للموسيقى الاستعراضية بمدينة صفرو، ومجموعة الطرب الغرناطي بالرباط، و جمعية النسيم للطرب الغرناطي بوجدة، ومجموعة إخوان الفن الموسيقية بفاس، ومجموعة جمعية روافد موسيقية بطنجة، وجوق الراحل عبد الكريم الرايس بفاس.

عن baytte

شاهد أيضاً

السينما السنغالية

فتح باب الترشيح لمهرجان الأقصر للسينما الإفريقية

مهرجان الأقصر يحتفي في دورته الـ12 بالسينما السنغالية وصناع أفلامها بيت الفن أعلن السيناريست سيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.