خوان غويتيسولو

ندوة تكريمية لروح غويتيسولو بالدار البيضاء

الندوة نظمتها مؤسسة “التجاري وفا بنك” بشراكة مع معهد “سيرفانتيس” بالدار البيضاء

بيت الفن

أجمع جامعيون شاركوا أمس الثلاثاء بالدار البيضاء في ندوة تكريمية للأديب الإسباني الراحل خوان غويتيسولو، على أن هذا الكاتب كرس حياته للتقارب بين الشعبين المغربي والإسباني.

وأبرزوا خلال هذه الندوة،التي نظمتها مؤسسة “التجاري وفا بنك” بشراكة مع معهد “سيرفانتيس” بالدار البيضاء، أن الكاتب خوان غويتيسولو، الذي رحل عن عمر يناهز 86 عاما بعد معاناة طويلة مع المرض،عرف بعشقه الكبير للمغرب والحضارة العربية، كما كان مدافعا عن الاستقلال الثقافي.

وفي هذا الصدد قالت الأستاذة الجامعية بمركز الدراسات بغاليسيا السيدة بلانكا ريستا رودريغيز لوسادا، إن خوان غويتيسولو عمل كثيرا على التقارب بين الشعبين المغربي والإسباني.

واعتبرت أن هذه الندوة، التي نظمت تكريما لهذا المثقف ذي الأصول الإسبانية والحامل لقلب مغربي، تعد فرصة مهمة لإبراز تنوع كتاباته التي أغنت المشهد الثقافي في مختلف تجلياته ، وساهمت في تسليط الضوء على التاريخ المشترك المغربي الإسباني .

من جهته لفت الكاتب والشاعر حسن نجمي، إلى أن خوان غويتيسولو، الذي دافع بقوة عن القضايا الإنسانية، كان صديقا للمغرب وللثقافة والحضارة المغربيتين، مشيرا في هذا السياق إلى أن هذا الكاتب عمل على استثمار الثقافة الشعبية المغربية في كتاباته ، خاصة في أعماله الروائية .

وأضاف نجمي، أن خوان غويتيسولو، الذي اكتشف في منتصف ستينيات القرن الماضي الثقافة الشفوية بجامع الفنا ، كان إلى جانب المثقفين المغاربة في دفاعهم عن تصنيف ساحة جامع الفنا كتراث لا مادي إنساني من قبل (اليونسيكو).

ويعتبر خوان غويتيسولو، الذي أصدر حوالي 50 كتابا منها 20 رواية، من أبرز الكتاب الإسبان في العقود الأخيرة، وعرف بمناهضته الشرسة لنظام الدكتاتور الإسباني الجنرال فرانكو وبعشقه الكبير للمغرب والحضارة العربية.

ولد خوان غويتيسولو يوم 5 ينايرسنة 1931 في مدينة برشلونة عاصمة إقليم كتالونيا بإسبانيا، ونشأ في كنف عائلة بورجوازية، وعاش في جو مفعم بالثقافة.

ودرس الحقوق في جامعة برشلونة وسافر بعدها مباشرة عام 1956 إلى باريس ليتخذ منها منفى اختياريا. وعاش غويتيسولو آخر أيامه بمدينة مراكش في المغرب بالقرب من ساحة جامع الفنا .

عن baytte

شاهد أيضاً

إحسان حاضر

تتويج إحسان حاضر بلقب بطلة المغرب لتحدي القراءة العربي

تمثل المغرب في التصفيات العربية النهائية المزمع تنظيمها خلال شهر أكتوبر 2022 بيت الفن توج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.