كناوة

مهرجان كناوة يستقطب 300 ألف متفرج

 بيت الفن

سجل مهرجان كناوة وموسيقى العالم الذي أطفئ هذه السنة شمعته العشرين، حضور أزيد من 300 ألف متفرج حضروا للعروض الموسيقية، التي نظمت في عدد من ساحات مدينة الرياح، مقابل 20 ألف حضروا خلال الدورة الأولى للمهرجان.

وأوفت هذه التظاهرة، التي نظمت من 29 يونيو إلى فاتح يوليوز2017، بوعودها، محطمة كل الأرقام القياسية سواء في من حيث الحضور الجماهيري أو في ما يخص التغطية الاعلامية، مشكلة بذلك الحدث الثقافي الأبرز بالمدينة خلال السنة الجارية.

وهكذا فإن المستوى المتميز للعروض التي تم تقديمها، يعكس شهرة مهرجان كناوة وموسيقى العالم ويؤكد مكانته كواحد من أرقى التظاهرات الثقافية والموسيقية على المستوى العالمي.

كما سجلت النسخة الـ20 للمهرجان حضور 300 صحفي لتغطية هذه التظاهرة قادمين من كل أنحاء المعمور (الصين، والولايات المتحدة الامريكية، وروسيا، وتركيا، ومصر، وتونس، وفرنسا، وبريطانيا، وإسبانيا، وإيطاليا، والبرتغال، والدنمارك، وألمانيا).

وعاشت مدينة الصويرة خلال ثلاثة أيام على “حمى كناوة”، وعلى ايقاعات آلة الكمبري التي غزت مدينة الرياح، وأتحفت جمهورا متعطشا لهذا اللون الموسيقي.

وغنى جمهور “موغادور” خلال هذا المهرجان بصوت واحد ومنسجم للحرية والتسامح، في مشهد سيفتخر به الصويريون كثيرا.

والى جانب دوره الثقافي، ينعش مهرجان كناوة وموسيقى العالم الحركة التجارية بالمدينة التي تعتمد أساسا على السياحة والصناعة التقليدية، حيث امتلأت كل الفنادق، واقتنى الزوار العديد من منتوجات الصناعة التقليدية المختلفة، وذلك طيلة ايام المهرجان.

واحتفلت مدينة الصويرة بالنسخة الـ20 من مهرجان الصويرة موسيقى العالم، المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة محمد السادس، بحضور أبرز معلمي كناوة على الساحة الوطنية وفنانين مشهورين من رواد الموسيقى العالمية.

عن baytte

شاهد أيضاً

ضجيج أبيض

البندقية السينمائي يفتتح دورته الـ79 بـ “ضجيج أبيض”

يمثل ضجيج أبيض عودة بومباش إلى فينيسيا بعد ثلاث سنوات من عرض Marriage Story بيت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.