مسرحية توقيع

فرقة “عبور” تعرض “توقيع” ببني ملال مراكش

أسماء لوجاني

بشراكة مع المسرح الوطني محمد الخامس، تواصل فرقة “عبور” عرض مسرحيتها الجديدة “توقيع” يوم السبت 25 نونبرالجاري بالمركز الثقافي ببني ملال، والأربعاء 29 نونبر بالمركب الثقافي الداوديات بمراكش.

وتأتي هذه العروض، حسب بلاغ للمنظمين، بعدما قدمت المسرحية، في عرضها الثاني بالمركب الثقافي بالقنيطرة، وقبله العرض الأول بالمسرح الوطني محمد الخامس في أكتوبر الماضي.

كتب المسرحية، المرشحة لجوائز المسرح المغربي، عصام اليوسفي، وأخرجها محمود الشاهدي، وشخص أدوارها زكريا لحلو ووسيلة صابحي وأمين ناسور وهاجر الشركي ومحسن مالزي، وأنتجتها فرقة “عبور” بشراكة مع المسرح الوطني محمد الخامس.

وتحكي المسرحية مسار خمس شخصيات لها روابط عائلية ومهنية متشابكة يجمعها حدث اعتقال حمزة رجل الأعمال والسياسي البارز بسبب اتهامه في قضية انهيار عمارة وأيضا، وبشكل غير معلن، بسبب تصريح له حول قضية فساد.

من خلال هذا الحدث الطارىء، نكتشف مسار مجموعة من الشخصيات ويتعلق الأمر بسكينة زوجة حمزة المحامية لها ابن معاق وتعيش أزمة داخل البيت ومع المجتمع، وكنزة ابنة عم سكينة وعشيقة حمزة ومديرة شركة إنتاج فني لها طموحات بلا حدود وشبكة علاقات، وطارق ابن عم سكينة وأخ كنزة ووزير، من حزب حمزة، يسعى لتحقيق الذات ولتسلق المراتب، وأخيرا الحسين حارس السجن رجل متدين وله زوجتان ويرغب أن يصبح واعظا وإماما.

للإفراج عن السجين من المعتقل هناك شرط وإكراهات، هذا الظرف المشروط بعلاقات متعددة هو الذي سيخلق مجموعة من المواقف المتوترة تكشف عوالم الشخصيات ورغباتها الخفية والظاهرة.

الحكاية تحمل حكايات متعددة ومتفردة وتستعرض أبعادا نفسية اجتماعية تتأرجح بين البحث عن الحب والأمان من جانب والنجاح والشهرة من جانب آخر، كما تحمل الحكاية أيضا أبعادا فكرية سياسية تسائل مفهوم السلطة والحرية. مسرحية “توقيع” تتكلم عن واقع عام وسلوكات خاصة بنظرة إنسانية تتجرد من الأحكام المطلقة والخطاب الجاهز، كل مشهد هو محاولة لإضاءة وربط ما نعيشه وما نرغب أن نعيشه هنا الآن.

عن baytte

شاهد أيضاً

مهرجان المجموعات

مهرجان المجموعات ينطلق بملحمة تكادة وسهرة الغيوان

الدورة الأولى تستعيد تاريخ الحي المحمدي-كريان سنطرال باعتباره مهدا للظاهرة الغيوانية ورمزا للنضال والمقاومة ونموذجا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.