محمد الماجدولي

رحيل الإعلامي محمد الماجدولي

شغل الراحل العديد من المناصب داخل الإذاعة الوطنية والتلفزة المغربية

وليد السجعي

فقدت الساحة الإعلامية الوطنية صباح اليوم الثلاثاء الإعلامي محمد الماجدولي، المدير السابق للمحطة الجهوية للإذاعة عين الشق بالدار البيضاء، بعد محنة صحية تطلبت نقله إلى إحدى المصحات بالدار البيضاء، حيث لفظ أنفاسه الأخيرة.

ويعد الراحل محمد الماجدولي، الذي ولد سنة 1932 بالعاصمة العلمية فاس، من أبرز الإعلاميين في المغرب، إذ أثنى الكثيرون من زملائه على الخصال التي كان يتمتع بها من وفاء للمبادئ وتشبثا بالقيم الإنسانية النبيلة.

وقال زميل الراحل أحمد سدجاري إن الراحل محمد الماجدولي كان من بين المهنيين، الذين خدموا الحقل الإعلامي المغربي بتفان ونكران للذات.

التحق محمد الماجدولي بالإذاعة مع بداية الاستقلال، إذ شغل العديد من المناصب داخل الإذاعة الوطنية والتلفزة المغربية بالرباط، حيث عين بقسم التحرير التلفزي  مع ليلى أبو زيد، قبل أن يترأس الإذاعة الجهوية بوجدة عند افتتاحها، ثم التحق بالإذاعة الجهوية لفاس، وبعدها مسؤولا عن الإذاعة والتلفزة بالمحطة الجهوية للإذاعة عين الشق بالبيضاء من عام 1971 إلى غاية 1992، حيث أحيل على التقاعد.

من جانبه قال الكاتب والصحافي لحسن العسبي، إن الراحل كان له الفضل، على جيل كامل من صحافيي وتقنيي وأطر الإذاعة والتلفزيون المغربي بعين الشق.

يذكر أن الراحل محمد الماجدولي أب لابنين (زينب وعمر) من زوجته الإعلامية الراحلة حبيبة العلوي، التي كانت معروفة قيد حياتها بـ “ماما حبيبة”.

عن baytte

شاهد أيضاً

الصحافة الفرنسية تكتب عن “القبائل” والجزائر تتهم المغرب

أثار تقرير نشرته صحيفة “ليكيب” الفرنسية عن “منتخب القبائل” غضب الإعلام في الجزائر...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.