جوائز نقاد مركز السينما العربية

ترشيح ثلاثة أفلام مغربية لجوائز نقاد مركز السينما العربية

“زنقة كونتاكت”.. جائزة أفضل فيلم روائي وأفضل ممثلة خنساء باطمة

“قبل زحف الظلام” و”في زاوية أمي”جائزة أفضل فيلم وثائقي

بيت الفن

كشف مركز السينما العربية عن ترشيحات جوائز النقاد للأفلام العربية، التي تستهدف الأفلام التي تم إنتاجها في 2020، وتضمنت قائمة الترشيحات 3 أفلام مغربية هي “زنقة كونتاكت” للمخرج إسماعيل العراقي، الذي جرى ترشيحه لجائزتين هما أفضل فيلم روائي وأفضل ممثلة لبطلته خنساء باطمة، و”قبل زحف الظلام” للمخرج علي الصافي و”في زاوية أمي” للمخرجة أسماء المدير وجرى ترشيحهما لجائزة أفضل فيلم وثائقي.

ويشارك في تقييم الأفلام لجنة تحكيم دولية تتكون من 160 ناقدا من 63 دولة يشاهدون الأفلام العربية عبر موقع Festival Scope الشريك الرقمي لمركز السينما العربية، على أن يتم الإعلان عن الفائزين بالجوائز ضمن فعاليات مهرجان كان السينمائي (من 6 إلى 17 يوليوز 2021).

وتوزعت قائمة الترشيحات على 6 جوائز هي:

جائزة أفضل فيلم وثائقي

“عاش يا كابتن” إخراج: مي زايد من مصر

“في زاوية أمي”  إخراج: أسماء المدير من المغرب

“قبل زحف الظلام”  إخراج: علي الصافي من المغرب

جائزة أفضل ممثلة

هيام عباس بطلة “غزة مونامور” من فلسطين

خنساء باطمة بطلة “زنقة كونطاكت” من المغرب

زوي أدجاني بطلة “سيجار العسل” الجزائر

جائزة أفضل ممثل

علي سليمان بطل  “200 متر” من فلسطين

سليم ضو بطل “غزة مونامور” من فلسطين

طارق يعقوب بطل “مفاتيح مكسورة” من لبنان

جائزة أفضل سيناريو

أمين نايفة “200 متر” من فلسطين

عرب وطرزان ناصر “غزة مونامور” من فلسطين

كوثر بن هنية “الرجل الذي باع ظهره” من تونس

جائزة أفضل مخرج

أمين نايفة مخرج  “200 متر” من فلسطين

عرب وطرزان ناصر مخرج  “غزة مونامور” من فلسطين

كوثر بن هنية مخرجة “الرجل الذي باع ظهره” من تونس

أفضل فيلم روائي

” 200 متر” إخراج: أمين نايفة من فلسطين

“غزة مونامور”  إخراج: عرب وطرزان ناصر من فلسطين

“زنقة كونطاكت”  إخراج: إسماعيل العراقي من المغرب

وقالت ديبورا يانغ مديرة جوائز النقاد “السنة الماضية لم تكن سهلة على الجميع، وبالرغم من ذلك، حافظت السينما العربية على مستوى رفيع للأفلام الروائية والوثائقية، جعل كل الأعمال المرشحة لجوائز النقاد للأفلام العربية، تستحق الحصول عليها. أوجه تهنئتي للجميع وأشكر النقاد أعضاء لجنة التحكيم على مشاركتهم معنا في الفعاليات”.

وقال ماهر دياب وعلاء كركوتي، الشريكان المؤسسان في مركز السينما العربية، إن “نسخة هذا العام من جوائز النقاد للأفلام العربية لها مكانة خاصة بالنسبة لنا، لأننا نحتفل من حلالها بمرور 5 سنوات على إطلاق الجوائز، التي نستهدف بها الترويج لأفضل الإنتاجات العربية سنويا”، وأضافا: “المميز في نسخة هذا العام أيضا أنها تشهد منافسة قوية بين أفلام مميزة، رغم أن السنة الماضية شهدت عددا قليلا من الإنتاجات السينمائية في كل دول العالم”.

وانطلقت جوائز النقاد للأفلام العربية في نسختها الأولى على هامش فعاليات الدورة الـ70 من مهرجان كان السينمائي، وتمنح الجوائز لأفضل إنجازات السينما العربية سنويا في فئات أفضل فيلم روائي ووثائقي ومخرج ومؤلف وممثلة وممثل، وتضم لجنة تحكيم الجوائز هذا العام 160 من أبرز النقاد العرب والأجانب ينتمون إلى 63 دولة بأنحاء العالم، وهو ما يحدث لأول مرة في تاريخ السينما العربية.

ووقع الاختيار على القائمة النهائية المرشحة للجوائز وفقًا لمعايير تضمنت أن تكون الأفلام قد عرضت لأول مرة دوليا في مهرجانات سينمائية دولية خارج العالم العربي خلال عام 2020، وأن تكون إحدى جهات الإنتاج عربية (أيا كانت نسبة وشكل مشاركتها بالفيلم)، بالإضافة إلى أن تكون الأفلام طويلة (روائية أو وثائقية).

عن baytte

شاهد أيضاً

نور الدين الصايل

أفلام المهرجان الوطني..الغث والسمين وما بينهما

تم القطع مع تقليد كان معمولا به في الدورات السابقة يتمثل في تشكيل لجن مكونة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.