نزهة ليلية

المخرج المغربي عزيز التازي يعرض “نزهة ليلية” بالقاعات الأمريكية

فيلم صنع في المغرب لتقديم صورة حقيقية عن الإسلام بعيدة عن “الكليشيهات”

بيت الفن

أعلن المخرج المغربي عزيز التازي عن إطلاق فيلمه الروائي الطويل الجديد “نايت وولك” (نزهة ليلية) ابتداءا من 15 يونيو 2021 بقاعات السينما الأمريكية، بعد عرضه لأول مرة في سوق مهرجان برلين السينمائي، ومجموعة من المهرجانات العالمية مثل موسكو وبراغ…

وقال مخرج الفيلم، عزيز التازي، إنه أراد من خلال قصة ومضمون الفيلم تقديم “صورة حقيقية عن المجتمع العربي الإسلامي، بعيدة عن الكليشيهات التي تقترحها السينما الغربية”.

من جانبه، أكد منتج الفيلم، مصطفى ملوك أن الفيلم “يعطي صورة إيجابية عن المجتمع الإسلامي والثقافة العربية”، مبرزا أن الفيلم “صنع في المغرب بنسبة 90 في المائة”.

وتتمحور قصة الفيلم  حول (فرانك)، الذي يجسد دوره النجم الأمريكي شون ستون، صحافي لامع، يبحث عن خوض تجربة عاطفية، في إحدى الأمسيات، يتعرف على (سارة) تجسدها دورها الممثلة الأمريكية من أصل فلسطيني سارة علمي، شابة عربية مسلمة فاتنة الجمال، ذات شخصية غامضة وروح خفيفة في الوقت نفسه.

يقع فرانك في حب سارة بسرعة، ويقرر طلب يدها، خلال رحلة إلى مسقط رأسها في الشرق الأوسط، إلا أنه لسوء الحظ خلال قيامهما بنزهة ليلية، تجدهما الشرطة في وضعية تعتبر مخالفة للأعراف والتقاليد والقوانين العربية.

تتطور الأحداث وتتحول إلى مأساة بعد أن حاول فرانك وسارة الفرار من قبضة الشرطة التي تحاول إيقافهما، بإطلاق النار عليهما وإصابة سارة التي أسلمت الروح بين أحضان فرانك، الذي تحطم نفسيا، إلى درجة أنه لم يحاول مقاومة اعتقاله.

وخوفا من وقوع حادث دبلوماسي، قررت الشرطة وضع مخطط لاتهام فرانك بقتل سارة بمساعدة قاض أمريكي فاسد، أمر بترحيل فرانك إلى الولايات المتحدة ليقضي هناك مدة عقوبته.

وبمجرد دخوله السجن، كان على فرانك أن يواجه عنف بعض العصابات. إلى أن التقى بالشاب  (أيمن) رفيقه في زنزانته، مواطن مغربي، سجن، أيضا، ظلما ويجسد دوره مغني الراب العالمي المغربي لافوين. ومن أجل حماية أنفسهما داخل السجن، يلجأ الاثنان إلى مجموعة من الأصوليين، الذين سلب أمثالهم في العقيدة من فرانك حبيبته.

وفي السجن يبدأ فرانك رحلة البحث عن العدالة، التي ستتحول إلى رحلة روحية، حيث سيعتنق الإسلام.

مع تعاقب الأحداث، يكشف المخرج وفق رؤية موضوعية عن العديد من الإشكاليات مثل الظلم والفساد وكراهية المسلمين، وكذا المغالطات والصور النمطية، في سياق عالمين متعارضين، على حافة التصادم.

ويشارك في الفيلم مجموعة من نجوم هوليود من بينهم إريك روبرتس، باتريك كيلباتريك، ميكي رورك، فريدريك جيمس كوتش، وريكو روس، إلى جانب ممثلين من المغرب منهم عبدالله شيشة، مجيد لكرون، ياسين بن حميدة، وأحلام الزعيمي.

عن baytte

شاهد أيضاً

المهرجان الوطني للفيلم يكشف عن برنامج دورته الاستثنائية

خلافا للدورات السابقة لجنة تحكيم مغربية صرفة ومشاركة قياسية في المسابقات الرسمية وتكريمات مستحقة بيت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.