الدراما الخليجية

الدراما الخليجية تسلك الجرأة لا للإثارة في رمضان

أسماء لوجاني

تراهن الدراما الخليجية على قضايا اجتماعية مهمة تلامس مشاغل واهتمامات المشاهدين العرب، وتراهن على الجرأة في الطرح مع الابتعاد عن الإثارة والمشاهد الخليعة أو الكلمات والألفاظ الخارجة.

 

“دموع الأفاعي”

من بين الأعمال الجديدة المسلسل التلفزيوني الكويتي “دموع الأفاعي” للمخرجة نهلة فهد، وهو من بطولة الممثل حسين المنصور والممثلة زهرة عرفات وعبدالمحسن القفاص ومحمد العلوي وهند البلوشي وغدير السبتي، ومن تأليف خليفة حسين الفيلكاوي وإخراج كل من نهلة الفهد وحسن جمال.

وتروي أحداث المسلسل قصة امرأة تم إبعادها عن ديرتها وأبنائها بسبب حادثةٍ تم تلفقيها لها، وعملت على مدار سنوات لاسترداد جميع حقوقها، وأولها أبناؤها، حيث عانت بعدهم عن أحضانها.

وعن عنوان المسلسل “دموع الأفاعي”، قالت نهلة فهد اعتدنا على دموع التماسيح، ولكن المسلسل يشير بالأفاعي إلى شريحة كبيرة تمتلك وجهين، لتشبه الأفاعي التي تحتضن الفريسة قبل أن تنفث سمومها وتقضي عليها.

 

“اليوم الأسود”

يطل الكاتب الكويتي فهد العليوة على المشاهدين في رمضان بمسلسل “اليوم الأسود” ويحيل إلى أيام عصيبة وحياة لا تخلو من الألم والمرارة والحزن وبروز نور الأمل والعواطف الجياشة من نفق مظلم.

“اليوم الأسود” عبارة عن مجموعة قصص لا ترتبط ببعضها إلا من خلال الفكرة العامة للعمل.

ويشارك في العمل الكويتي حسن البلام، إلهام الفضالة، شجون، محمود بوشهري، عبدالله بوشهري، أسيل عمران وغيرهم.

ويؤكد فهد العليوة أن “اليوم الأسود” عمل اجتماعي يتخلله حس رومانسي جميل، وتنبثق من بين ثناياه قضايا تهم المجتمع، يتبع تقنية جديدة هي تقنية “الكولاج”، وهي عبارة عن مجموعة قصاصات أو صور تجتمع في لوحة واحدة، فهو عبارة عن 4 مسلسلات في مسلسل واحد لا يربطها إلا الفكرة العامة للعمل.

وأضاف “دائما ما يمر في حياتنا يوم مصيري نراه أسود لحدوث أمر جلل فيه، كحالة وفاة أو نهاية علاقة أو نهاية مشروع، لنكتشف بعد ذلك أن هذا اليوم غير حياتنا للأفضل، أو صقل شخصياتنا للأحسن”.

 

“المدرسة”

ويرفع المسلسل الكويتي “المدرسة” شعار “قف للمعلم ووفيه التبجيل”، ويكرس المعاني والقيم الحميدة في قطاع التعليم ويؤكد على ضرورة بناء جسور التواصل والاحترام والمودة بين المعلم وتلاميذه.

وتدور احداث مسلسل “المدرسة “حول معلمة موسيقى في أحد المدارس تتعامل مع الطلاب، وكل حلقة تدور حول قيمة أو مفهموم من قيم ومفاهيم الحياة، كالصدق والأمانة وغيرها.

“المدرسة” بطولة هدى صلاح وبشار الشطي وغدير السبتى والطفلة ليلى الرندي ومحمد الدوسري وملاك وفهد البناي ونور الغندور واسامة المزيعل وهيا الشعيبي وعبدالعزيز النصار، من تأليف عبدالعزيز الحشاش وفكرة هبة مشاري حمادة واخراج خالد الرفاعي.

 

“سامحني خطيت”

تدور أحداث المسلسل الكويتي “سامحني خطيت” في فلك القضايا الاجتماعية أيضا، ويسلط الضوء على معاناة فئة قليلة فاقدة للبصر، لكنها تتسلح بقوة الإرادة والعزيمة والبصيرة.

ويشارك النجم الكويتي جاسم النبهان في بطولة المسلسل رفقة عدد من النجوم الشباب مثل شجون، وعبدالله بوشهري، ومشاري البلام، وسلمى سالم، ومي البلوشي، ومحمد العجيمي، وريم أرحمة.

 

“سماء صغيرة”

يسافر المسلسل الإماراتي “سماء صغيرة” في فضاء حب الوطن والتعلق به، وشعور المغترب بعيدا عن عائلته وأصدقائه وحنينه الدائم إلى بلده الأم.

وقال السيناريست الإماراتي محمد حسن أحمد دفات إن العمل الرمضاني يتضمن حكايات متعددة، ويتطرق للحب والصراع والمرض والفرح في حياة الإنسان العربي والخليجي المغترب بكل تفاصيل ومتغيرات محيطه.

كما يسلط الضوء على الفارق في العمر بين الأزواج ونظرة المجتمع له، وقضايا الثار.

ويضم المسلسل باقة من النجوم العرب، حيث يشارك من الإمارات الفنان حبيب غلوم، ومن الكويت زهرة الخرجي ومحمد صفر وليلى عبدالله، إلى جانب الفنان سامر المصري ومديحة كنيفاتي وديما بياعة من سوريا، واللبنانية سنتيا خليفة، والسعودية نورا عصر، والبحرينية زينب غازي.

المسلسل يتناول نماذج لشخصيات نسائية ورجالية عديدة، تمت معالجتها بأسلوب مشوق يعكس طبيعة الحياة اليومية للإنسان المغترب، والعمل يتضمن تفاصيل درامية كتبت بأسلوب عميق لا يخلو من الإثارة النفسية”.

 

عن baytte

شاهد أيضاً

السينما السنغالية

فتح باب الترشيح لمهرجان الأقصر للسينما الإفريقية

مهرجان الأقصر يحتفي في دورته الـ12 بالسينما السنغالية وصناع أفلامها بيت الفن أعلن السيناريست سيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.