فاطمة الركراكي

الأولى تعرض وتناقش 11 فيلما مغربيا قصيرا

النقاش تديره صباح بنداود بحضور الناقد السينمائي رشيد نعيم

بيت الفن

انطلاقا من اهتمامها بالإنتاجات المغربية ذات الجودة العالية، تستعد الأولى لعرض أحد عشر فيلما مغربيا قصيرا سيكتشفها المشاهدون مساء كل جمعة ابتداءا 12 من شهر مارس الجاري.

الليلة الأولى من هذه الأفلام  القصيرة ستكون يوم 12 مارس 2021، وستتزامن مع سياق الاحتفاء بالمرأة المغربية التي لا تكف عن التميز في كل المجالات، وإبراز لمستها الإخراجية والفنية عندما تكون الكاميرا تحت إداراتها وتوجيهها.

وستتواصل ليالي الفيلم القصير في الأسبوع الثاني، الذي سيكون مساحة لإبراز اللمسة الفنية لمخرجين شباب، سيكتشف المشاهدون رؤيتهم الإخراجية المفعمة بالإبداع.

وستختتم ليلة الفيلم القصير بعرض أفلام تكرم جيل الرواد من الفنانين الكبار الذين أعطوا للفن الشيء الكثير من قبيل حمادي عمور، عائشة ماهماه، فاطمة الركراكي، وأحمد الناجي، وبمشاركة فنانين شباب سيستلمون مشعل الفن في المقبل من الأيام.

كما ستشكل هذه الليالي سينمائية فرصة لتكريم الفن التشكيلي بالمغرب من خلال الفنان التهامي الهاني‎.

وبعد عرض آخر فيلم قصير، سيكون المشاهدون على موعد مع نقاش تديره الإعلامية صباح بنداود بحضور الأستاذ الجامعي والناقد السينمائي رشيد نعيم.

وسيكون الحديث حول تجربة الفيلم القصير بالسينما المغربية باعتبارها تجربة غنية وواعدة ومؤثرة وتلقى اهتمام النقاد والجمهور على حد سواء.

عن بيت الفن

شاهد أيضاً

فنانون ومبدعون..فارقوا الحياة في 2021

خيم الحزن على الوسط الفني المغربي والعالمي في عام 2021، برحيل ثلة من رجال ونساء الفن والإبداع...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Protected by Spam Master