الجونة السينمائي

“خلف الستار” مشروع مغربي يتنافس على دعم “الجونة السينمائي”

بيت الفن

أعلنت إدارة منطلق الجونة السينمائي عن اختيار مشروع سينمائي مغربي لعفيف بن محمود يحمل عنوان “خلف الستار” ضمن 12 مشروعاً تحت التطوير و4 مشاريع في مرحلة ما بعد الإنتاج، للمشاركة في فعاليات المنطلق، الذي يشكل ركناً أساسيا من أركان مهرجان الجونة السينمائي الدولي المنظم في من 22 حتى 29 شتنبر 2017.

واختارت لجنة اختيار المشاريع الخاصة بمنصة الجونة السينمائية تلك المشاريع التي تتميز بالتنوع حيث سيشارك 32 مخرج ومنتج من 8 بلدان عربية هي ( لبنان، تونس، البحرين، المغرب، الجزائر، الأردن، فلسطين ومصر) في جلسات المنطلق المختلفة، علماً بأن المنطلق سيوفر لصناع الأفلام ومنتجيها جلسات عديدة للحديث عن مشاريعهم مع عدد من الخبراء والمؤسسات المانحة والمنتجين حتى يكون لديهم فرص عديدة لعرض مشاريعهم والاستفادة من وجود هذا العدد الضخم من الضيوف، بالإضافة لذلك فأن منصة الجونة السينمائية ستمنح عدد من المشاريع جوائز مالية بقيمة تتجاوز الخمسون ألف دولار.

وأعلنت اللجنة أنها اختارت في قسم التطوير، إلى جانب “خلف الستار” لعفيف بن محمود من المغرب، مشاريع ” 200 متر” لأمين نايفة من فلسطين، و”شرفة الفردوس” لعمرو عبدالهادي من الأردن، و”بيت الصمت” لكريم تريديه من الجزائر، و”كوستا برافا” لمونيا عقل من لبنان، و”5 أيام من النعيم” لصالح ناس من البحرين، و”نورا في أرض العجائب” لهند بوجمعه من تونس.

أما المشاريع المختارة من مصر فهي، “أبوزعبل 1989″ لبسام مرتضى، و”ترانزيت” لإسلام كمال، و”فراشة اليوم السابع” لكريم حنفي، و”الإنقاذ الأخير” لتامر عزت، و”أوضتين وصالة” لشريف البنداري.

أما في القسم الخاص بمشاريع مرحلة ما بعد الإنتاج فوقع الاختيار على، “Counting Tiles” لسنثيا شقير من لبنان، ومن مصر “حمام سخن” لمنال خالد، و”في البحث عن عصام عبدالله” لياسر نعيم، و”يوم الدين” لأبوبكر شوقي.

وعن جوائز منطلق الجونة السينمائي، كشفت إدارة المهرجان أن المنطلق سيقدم 6 جوائز للمشاريع قيد التطوير والتي سيقوم باختيارها لجنة تحكيم قوامها الأساسي مجموعة من الخبراء السينمائيين الدوليين والعرب، أكبر تلك الجوائز، هي جائزة بقيمة 20 ألف دولار يقدمها المهرجان كمنحة لإنتاج أفضل مشروع لفيلم سينمائي في مرحلة التطوير، أما الجوائز الأخرى فتقدم عبر المشاركة والدعم لمجموعة من الشركاء وهي، 10 آلاف دولار مقدمة من “نيو سنتشري برودكشن”، و10 آلاف دولار من إبداع للاستثمار في الإعلام، ومن “منتور أرابيا” 5 آلاف دولار، و”فيلم فاكتوري” 5 آلاف دولار.

كما تقدم شركة اروما جائزتين قيمة كلاً منهما 5 آلاف دولار، سيتم توزيعها كالآتي 5 آلاف دولار لمشروع تحت التطوير، وجائزة يحصل عليها مشروع واحد لخدمات مرحلة ما بعد الإنتاج بقيمة 5 آلاف دولار أيضا.

وأكدت إدارة مهرجان الجونة، أن المنطلق يطمح أن يكون فرصة لكل صناع الأفلام الشباب للدعم والمساندة وأن يكون بمثابة أحد الداعمين الأساسيين للمشهد السينمائي المحلي والإقليمي.

عن baytte

شاهد أيضاً

المهرجان الوطني للفيلم يكشف عن برنامج دورته الاستثنائية

خلافا للدورات السابقة لجنة تحكيم مغربية صرفة ومشاركة قياسية في المسابقات الرسمية وتكريمات مستحقة بيت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.