تحويلات المهاجرين

المهاجرون المغاربة يحولون 7 مليارات دولار إلى عائلاتهم

 المهاجرون يرسلون نصف تريليون دولار إلى أوطانهم ومصر تتصدر قائمة الدول العربية بـ16 مليار تليها لبنان بـ7.3 ثم المغرب ثالثا

 بيت الفن

حوالي نصف تريليون دولار، هذا هو حجم الأموال التي يرسلها المهاجرون إلى أوطانهم كل عام، وفقا لتقرير جديد صادر عن إحدى وكالات الأمم المتحدة.

إذ قال صندوق الأمم المتحدة الدولي للتنمية الزراعية إن تلك التحويلات المالية العالمية بلغت قيمتها أكثر من 445 مليار دولار في عام 2016، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 51٪ على مدى العقد الماضي.

ومن المتوقع أن يرتفع هذا المجموع بمقدار 5 مليارات دولار أخرى هذا العام، إذ يتنبأ الصندوق بأن واحداً من بين كل سبعة أشخاص في العالم إما سيقوم بإرسال أو تلقي الأموال المكتسبة في الخارج. وقال التقرير إن قرابة 200 مليون مهاجر يدعمون حالياً 800 مليون من أفراد أسرهم في أوطانهم.

ويبلغ مجموع إيرادات العمال المهاجرين قرابة ثلاثة تريليونات دولار سنوياً، ويبقى منها 85 في المائة تقريباً في الدول المضيفة.

وأضافت الوكالة أن مجموع أكثر عشر دول ترسل أمولاً شكل قرابة نصف التدفقات العالمية، وحلت الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية وروسيا في طليعة تلك القائمة.

وذكرت الوكالة أن الأماكن التي يفضل مواطنو دول إفريقيا الهجرة إليها كانت الدول الأوروبية ودول الخليج (خاصة من مصر) وأمريكا.

واحتلت مصر قائمة الدول العربية في إفريقيا من حيث مقدار التدفقات المالية للعائلات من الخارج بـ 16.6 مليار دولار، تلاها المغرب بـ 7 مليارات دولار، ثم الجزائر بـ 2 مليار دولار، وتونس بـ 1.8 مليار دولار، والسودان بـ 160 مليون دولار.

وأشار التقرير إلى تدفق المهاجرين بشكل كبير من دول الشرق الأوسط إثر النزاعات في المنطقة، وقال إن الأردن ولبنان وتركيا هي البلدان المضيفة الرئيسية للمهاجرين من الشرق الأوسط نظراً لقربها المباشر من البلدان التي تعاني من الأزمات السياسية والحروب مثل الأراضي الفلسطينية وسوريا. إذ في عام 2007، بلغ مجموع المهاجرين السوريين إلى تركيا ولبنان قرابة 20 ألف مهاجر، ولكن بعد 10 سنوات، وصل هذا العدد إلى أكثر من 1.5 مليون نتيجة الحرب الأهلية.

وأضافت أن النازحين من العراق ولبنان متناثرين بشكل خاص في مختلف المناطق المتقدمة في العالم. وتعتبر المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة أبرز الوجهات الاقتصادية الإقليمية الرئيسية في الشرق الأوسط، حيث تجذب المهاجرين من الأردن ولبنان وسوريا واليمن.

وتصدرت لبنان الدول العربية في آسيا من حيث مقدار التدفقات المالية للعائلات من الخارج بـ7.3 مليار دولار، تلتها الأردن بـ 5.1 مليار دولار، ثم اليمن بـ 3.4 مليار دولار، والضفة الغربية وغزة بـ 1.7 مليار دولار، ثم سوريا بـ 1.6 مليار دولار، والعراق بـ 837 مليون دولار.

عن baytte

شاهد أيضاً

3 سيناريوهات محتملة لتغير فيروس كورونا

رغم حملات التطعيم المستمرة لا يزال فيروس كورونا يحير العلماء، خصوصا بعد موجة رابعة باتت تهدد دول أوروبا الغربية والشرقية على السواء...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.