لحنش

لمريني يعرض “لحنش” بالمكتبة الوطنية بالرباط

بمناسبة تصدره شباك تذاكر السينما في المغرب برسم سنة 2017

بيت الفن

بمناسبة تصدره شباك تذاكر السينما في المغرب برسم سنة 2017، تم، أخيرا، عرض فيلم “لحنش” بالمكتبة الوطنية بالرباط بحضور مخرجه إدريس لمريني وجمهور عريض وثلة من الكتاب والمؤلفين والمبدعين في مختلف المجالات ولإعلاميين.

كما حضر العرض، الذي يكرم المرأة الشرطية على الدور الذي أصبحت تضطلع به في المجتمع المغربي وعلى كفاءتها وقدرتها على القيام بواجبها عن جدارة واستحقاق رغم كل الإكراهات والصعوبات المحتملة، عدد من أعضاء فريق العمل خاصة موزعة الفيلم والمخرجة إيمان المصباحي وكاتب القصة والسيناريو عبد الاله الحمدوشي.

وقال ادريس لمريني إن الشريط يعتبر توليفة تجميع بين الرسالة الاجتماعية في قالب كوميدي وبين البعد الجمالي مشيرا إلى أن الفيلم يعتمد السخرية دون إسفاف.

وأوضح المخرج أن ما يتضمنه الفيلم هو حالات اجتماعية موجودة في الواقع المعاش ويمكن مصادفتها في الحياة اليومية .

وتمكن العمل السينمائي وهو من بطولة كل من عزيز داداس ومجدولين الإدريسي وفضيلة بنموسى ومحسن مالزي، وعبدو المسناوي ، وزهور السليماني، من تسجيل نسب مشاهدة كبيرة وإقبال جماهيري مهم، حيث حطم الأرقام القياسية الخاصة بشباك التذاكر المغربي.

وبهذا الإقبال تفوق الفيلم على أفلام أمريكية وهندية كبيرة، بالإضافة إلى الأفلام المغربية المعروضة بالقاعات السينمائية الوطنية منذ مطلع السنة الماضية، ليكون الفيلم المغربي الوحيد الذي تمكن بعد أسبوعين من عرضه بالقاعات من بيع ما يناهز 100 ألف تذكرة.

ويحكي الفيلم الذي شارك في المهرجان الوطني سينمائية  قصة شاب عاطل ينتحل صفة ضابط شرطي للحصول على دخل يعيل به والدته والانتقام من ماضيه المؤلم على خلفية تعسف رجال سلطة على والدته، فظلت تلك الصورة عالقة بذهنه وتمنى أن يصبح رجل شرطة وينتقم لهذا الماضي.

ويسعى الفيلم من خلال شخصية الضابط المزيف، التي أداها الفنان عزيز داداس، إلى إبراز مجموعة من المواضيع الاجتماعية والحالات الإنسانية التي ترتبط بعمل الشرطة ودورها في معالجتها.

عن baytte

شاهد أيضاً

لمخرجان إيزة جنيني ومحمد عبدالرحمان التازي والإعلامي علي حسن

المهرجان الوطني للفيلم يكرم 5 وجوه سينمائية مغربية

المخرجان إيزة جنيني ومحمد عبدالرحمان التازي والمنتجة سعاد المريقي ورئيس الغرفة المغربية لقاعات السينما الحسين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.