البيض

بيضة وحدة يوميا لضمان نمو سليم لطفلك

155 مليون طفل تحت عمر الخمس سنوات طول قاماتهم أقل بكثير مما يناسب أعمارهم

بيت الفن

أفادت دراسة أُجريت في الإكوادور بأن تناول الأطفال، الذين يعانون نقص التغذية، بيضة واحدة يوميا قد يساعدهم على النمو بقامة أطول.

وحسب موقع “بي بي سي” قالت الدراسة، التي استغرقت ستة أشهر، إن البيضة أيا كانت مسلوقة أو مقلية أو مخفوقة على شكل عجة قد تعطي الأطفال دفعة في النمو.

وتعد هذه وسيلة رخيصة التكلفة لتجنب التقزم، حسبما أفادت الدراسة التي نُشرت في دورية طب الأطفال “بيدياتريكس”.

ويعد العامان الأولان في حياة الطفل مهمين للغاية بالنسبة لنموه وتطوره، وأي تقزم قد يحدث خلال تلك الفترة يكون من الصعب علاجه إلى حد بعيد.

ويعد نقص التغذية سببا رئيسيا للتقزم، إلى جانب العدوى والأمراض خلال مرحلة الطفولة.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن 155 مليون طفل تحت عمر الخمس سنوات متقزمون، أي أن طول قاماتهم أقل بكثير مما يناسب أعمارهم.

ويعيش أغلب هؤلاء الأطفال في الدول ذات الدخول المنخفضة والمتوسطة، ويبحث خبراء صحيون في سبل علاج تلك المشكلة.

وأجرت لانوتي وزملاؤها التجربة الميدانية في المرتفعات الريفية في دولة الإكوادور، وزودوا الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين ستة إلى تسعة أشهر ببيض مجاني لتناوله، لكي يبحثوا بعد ذلك في أثره على نموهم.

وتناول نصف عدد الأطفال المشاركين في التجربة العشوائية، وعددهم الإجمالي 160 طفلا، بيضة واحدة يوميا لمدة ستة أشهر، بينما راقب الباحثون النصف الآخر للمقارنة.

وبنهاية التجربة، كان التقزم أقل انتشارا بين المجموعة التي تغذت على البيض بنسبة 47% مقارنة بالمجموعة الأخرى، وذلك على الرغم من أن أغلب الأطفال الذين تغذوا على البيض كانوا قصار القامة مقارنة بأعمارهم في بداية الدراسة.

وأكل بعض الأطفال في المجموعة الضابطة البيض، لكن ليس أبدا على نفس المستوى الذي أكل به أطفال التجربة (الذين تناولوا البيض)، أو بمستوى يقترب منه.

عن baytte

شاهد أيضاً

3 سيناريوهات محتملة لتغير فيروس كورونا

رغم حملات التطعيم المستمرة لا يزال فيروس كورونا يحير العلماء، خصوصا بعد موجة رابعة باتت تهدد دول أوروبا الغربية والشرقية على السواء...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.